اخبار العالم العربي اليوم رئيس «الأوروبي للقانون الدولي»: «أردوغان» تاجر بدماء السوريين

0 تعليق 6 ارسل لصديق نسخة للطباعة

قال رئيس المعهد الأوروبي للقانون الدولي الدكتور، محمود رفعت، إن المطالب الأوروبية بطرد اللاجئين السوريين مسألة غير أخلاقية لافتًا إلى قانونية القرارات التي تتماشى مع لاقانوني الدولي الذي يفرق بين لاجئ سياسي ومهاجر.

وأضاف «رفعت»، خلال لقاءٍ له ببرنامج «وراء الحدث»، المذاع على قناة «الغد» الإخبارية مع الإعلامي بهاء ملحم، أن الرئيس التركي رجب طيب اردوجان تاجر بدماء ومعاناة االسوريين، وحصل على مليارات الدولارات من أجل دعم قضية اللاجئين، لافتًا إلى حصوله على مكاسب دبلوماسية ياتى على رأسها دخول المواطنين الأتراك إلى الأراضي الأوروبية بدون تأشيرات مقابل موافقته على إعادة اللاجئين السوريين إلى سوريا من خلال تركيا.

وأكد «رفعت» أن الإتفاق التركي الأوروبي بشأن أزمة اللاجئين لن يشكل بداية لنهاية الأزمة، وإنما بداية لمرحلة جديدة من الأزمة، موضحاً أن المشكلة الحقيقية تكمن في عدم التفريق بين المهاجر واللاجىء.

وأوضح «رفعت» أن أوروبا تعول على أن كل من يأتي إليها هم مهاجرون وليسوا لاجئون، موضحًا أن عملية الطرد التي قامت بها بعض الدول لبعض القادمين من سوريا والعراق وغيرها من الناحية القانونية لا غبار عليها إطلاقًا، ولكن هي عملية غير أخلاقية، مشددًا على أن أردوغان حصل على مايقرب من 3 مليارات دولار، وتاجر بمعاناة الشعب السوري، الذي يشكو البطالة وعدم وجود سكن، بالإضافة إلى دخول الأتراك إلى أوروبا بدون تأشيرات .

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

الخبر | اخبار العالم العربي اليوم رئيس «الأوروبي للقانون الدولي»: «أردوغان» تاجر بدماء السوريين - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : المصري اليوم - عرب وعالم ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

إخترنا لك

0 تعليق