اخر الاخبار اليوم - العثور على جثة رئيس الغرفة العقارية لمجلس قضاء الشلف

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

الحماية المدنية

البلاد - رياض.خ - تم العثور صباح اليوم الجمعة، على جثة رئيس الغرفة العقارية لمجلس قضاء الشلف، محمد الهناني، من مواليد 1958، مرمية داخل المقبرة المسماة ”حي مهال” ببيرامار في مدينة سيدي بلعباس وبها كدمات متفرقة، بعد تلقيه ضربات على مستوى الرأس بمطرقة، حسب التحريات الأولية للشرطة العلمية لأمن ولاية سيدي بلعباس، ما يرجح فرضية تعرضه إلى عملية قتل، في انتظار مزيد من البحث الجنائي لكشف ملابسات وفاته الغامضة.

ووفق مصادر خاصة لـ ”البلاد”، فإن الضحية المغدور الذي يدير الغرفة العقارية التابعة لمجلس قضاء الشلف  منذ 4 سنوات تقريبا، برتبة ”رئيس مجلس قضاء”، لأقدميته في وظيفته العالية، تشير التحقيقات الأولية إلى أنه توارى عن أنظار عائلته منذ يومين على الأرجح وهو ما دفع عائلته للشروع في بحث عام عنه، مع تبليغها الجهات المختصة عن ظروف اختفاء الضحية ”الهناني محمد”. وتنقلت مصالح الأمن على اختلاف فرقها، بقوة الى مسرح الحادثة التي هزت الرأي العام في المنطقة والأسرة القضائية في ولاية الشلف، على إثر ورود خبر العثور على جثة هذا المسؤول القضائي، حيث علم أن تعليمات وجهت لتكثيف الابحاث لكشف غموض العثور على جثة مسؤول على هذا القدر من الوظيفة السامية.

وتبعا للمعلومات ذاتها، فإن الضحية يكون قد تعرض الى تصفية جسدية بدوافع انتقامية محضة، يشتبه في وقوف زوجته الثالثة وشقيقها خلف هذه الحادثة، التي تشتغل عليها الكثير من المصالح الامنية في سيدي بلعباس، إذ حصلت ”البلاد” على تسريبات تؤكد توقيف هذين الشخصين اللذين يخضعان إلى تحقيقات هامة لابراز ”مناطق ظل” في قضية الحال وتحديد الفاعل الرئيسي في جريمة غريبة من نوعها.

الخبر | اخر الاخبار اليوم - العثور على جثة رئيس الغرفة العقارية لمجلس قضاء الشلف - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : جريدة البلاد ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

0 تعليق