اخر الاخبار - مشاريع حظر أميركية تستهدف أصولاً يملكها بوتين

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

تستبق روسيا قرارات حظر أميركية جديدة ضدها، بتقليص استثماراتها في السندات والعملة الأميركية، وذلك حسب ما ذكرت مصادر روسية، اليوم الإثنين. وفي هذا الصدد، قالت صحيفة روسية، إن الكونغرس الأميركي يدرس أربعة مشاريع قوانين للحظر موجهة شخصياً ضد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين. 
وحسب مقال تحليلي كتبه الخبير دميتري روديونوف، في صحيفة "سفوبودنايا بريسا"، فإن مشاريع الحظر الأميركية تهدف إلى تغيير سياسة واشنطن تجاه موسكو بشكل جذري.

ويشير المقال إلى أن أول مشروع حظر يدين شخصياً رئيس روسيا في "مقتل المعارض بوريس نيمتسوف"؛ والثاني يلزم حكومة الولايات المتحدة بعدم الاعتراف بـ"انضمام شبه جزيرة القرم إلى روسيا في عام 2014"، بينما يلزم الثالث مدير الاستخبارات الأميركية بتزويد الكونغرس بحساب مفصل عن الأصول المالية وغيرها من الأصول المملوكة شخصياً لفلاديمير بوتين؛ والرابع موجّه ضد تنظيم روسيا المزعوم لـ"حملة تضليل عالمية".

وقالت وكالة نوفستي الروسية، اليوم الإثنين، إن روسيا تواصل تقليص استثماراتها في السندات الأميركية والدولار، وماضية في التوظيف في أصول مالية أكثر أمانا، وفي مقدمتها الذهب.
وأظهرت بيانات وزارة الخزانة الأميركية، أن موسكو خفضت حيازتها من سندات الخزانة، خلال يناير/كانون الثاني الماضي، بواقع 36 مليار دولار، لتصل إلى 13.18 مليار دولار فقط، بعدما تخطت حيازتها، في ديسمبر/كانون الأول 2017، حاجز الـ100 مليار دولار.

وتستثمر روسيا في نوعين من السندات الأميركية طويلة وقصيرة الأمد. وفي يناير/كانون الأول، بلغت استثماراتها في السندات الآجلة 6.322 مليارات دولار، مقابل 6.858 مليارات في السندات العاجلة.

وتتبع روسيا استراتيجية تهدف إلى الابتعاد عن العملة الأميركية، في ظل سياسة العقوبات التي تتبعها واشنطن ضد موسكو، وبلوغ الدين العام الأميركي مستويات قياسية. وتشير بيانات البنك المركزي الروسي إلى أن روسيا زادت احتياطاتها من الذهب، منذ مطلع العام الجاري، بواقع 4.7 مليارات دولار إلى 91.641 مليارا.

والذهب هو جزء من احتياطات روسيا الدولية التي تضم نقداً وحقوق سحب، وبلغت مطلع مارس/آذار الجاري 482.6 مليار دولار، مرتفعة من 468.495 مليار دولار سجلتها مطلع يناير/كانون الثاني الماضي.

إلى ذلك، قدّرت وزارة الموارد الطبيعية الروسية احتياطيات البلاد من المعادن بنحو 55.2 تريليون روبل (842 مليار دولار). كما قامت الوزارة بحساب سعر النفط والغاز والذهب والنحاس وخام الحديد والفحم البني والماس في أعماق روسيا. 

اقــرأ أيضاً
وهذه هي المرة الأولى التي تجري فيها الوزارة تقييماً لاحتياطيات المعادن في البلاد، مستندة إلى بيانات نهاية عام 2017.

وحسب بيانات نشرتها "صحيفة أوراسيا ديلي"، قدّرت الوزارة قيمة 9.04 مليارات طن من النفط بـ39.6 تريليون روبل (604 مليارات دولار)، و14.47 تريليون متر مكعب من الغاز بـ11.3 تريليون روبل (172 مليار دولار)، و1407 أطنان من الذهب بـ480 مليار روبل، و375 مليون قيراط من الماس بـ505 مليارات روبل، واحتياطيات فحم الكوك بترليوني روبل، وخام الحديد بحوالي 808 مليارات روبل.

الخبر | اخر الاخبار - مشاريع حظر أميركية تستهدف أصولاً يملكها بوتين - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : العربي الجديد ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

0 تعليق