اليوم السابع عاجل - قتلة التركيز ..الموبايل والسوشيال ميديا والملل أبرز الجناة

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

سواء كنت مصابًا باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه أو كنت تعاني من مشكلة في التركيز من وقت لآخر، فإن عالم اليوم مليء بأشياء قاتلة للتركيز، وأهم الجناة هى وسائل التواصل الإجتماعى والموبايل الذى لا يترك يدك ليلاً ولا نهارًا والملل، وفقًا لما ذكره موقع "medicinenet"

الجانى الأول: وسائل التواصل الاجتماعى

5bfd305d292661543319645

تجنب تسجيل الدخول إلى مواقع التواصل الاجتماعي أثناء عملك إذا كنت تشعر بأنك مضطر إلى تسجيل الوصول بين الحين والآخر، فقم بذلك أثناء فترات الاستراحة، وإذا لم تتمكن من مقاومة تسجيل الدخول بشكل متكرر، فأخذ الكمبيوتر المحمول في مكان ما حيث لن تتمكن من الوصول إلى الإنترنت لبضع ساعات.

الجاني الثانى: متابعة البريد الإلكترونى طوال اليوم

كيفية_كتابة_البريد_الإلكتروني

 

 بدلاً من التحقق من البريد الإلكتروني بشكل مستمر، قم بتخصيص أوقات محددة لهذا الغرض، خلال بقية اليوم، يمكنك بالفعل إيقاف تشغيل برنامج البريد الإلكتروني الخاص بك، ليتيح لك ذلك استنباط كتل من الوقت عندما يمكنك العمل دون انقطاع.

الجانى الثالث: الهاتف المحمول

Du7aG6cWwAE-LdE

إذا كنت تشك في أن المكالمة القادمة لك ليست عاجلة، فدعها تنتقل إلى البريد الصوتي، وإذا كنت مشغولا فى عمل مهم، ففكر في إسكات هاتفك حتى لا تميل إلى الإجابة، واختر أوقاتًا محددة للتحقق من البريد الصوتي، فالاستماع إلى جميع رسائلك في وقت واحد قد يكون أقل إزعاجًا من تلقي كل مكالمة فور حدوثها.

الجانى الرابع: القيام بأكثر من عمل فى وقت واحد "تعدد المهام"  

ركز انتباهك على مشروع واحد في وقت واحد، خاصة إذا كنت تعمل في مهمة مكثفة أو ذات أولوية عالية واحفظ مهاراتك

الجانى الخامس: الملل

اعقد صفقة مع نفسك إذا كنت تعمل لفترات طويلة، فأحصل على استراحة لمدة 10 دقائق كافئ نفسك بالقهوة أو الوجبة الخفيفة المفضلة أو المشي بالخارج من السهل إنجاز المهام المملة عندما يكون لديك شيء تتطلع إليه.

 

 


الموضوعات المتعلقة

الخبر | اليوم السابع عاجل - قتلة التركيز ..الموبايل والسوشيال ميديا والملل أبرز الجناة - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : اليوم السابع عاجل ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

0 تعليق