اخر الاخبار اليوم - دعم الفرينة لصناعة الخبز "فقط"

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

إجراءات أكثر صرامة لمراقبة أموال الدعم

 

البلاد - آمال ياحي  - وافقت وزارة التجارة على مطلب الاتحادية الوطنية للخبازين بحصر دعم الدولة على الفرينة المستخدمة في صناعة الخبز، فيما سيضطر التجار والصناعيين إلى شراء الفرينة اللازمة لإنتاج الحلوى والبسكويت وكل أنواع المرطبات بسعرها الحقيقي، وهو ما ينبئ باحتمال ارتفاع أسعار هذه المنتجات مستقبلا.  

دعت المنظمة الوطنية لحماية المستهلك، وزارة التجارة إلى إرفاق قرار رفع الدعم عن مادة ”الفرينة” غير المستخدمة في صناعة الخبز، بإجراءات رقابية صارمة على المتعاملين الاقتصاديين في حال إقدامهم على رفع أسعار كل المنتجات التي تستعمل فيها الفرينة بدعوى  زيادة هامش الربح.

وقال رئيس المنظمة الوطنية لحماية المستهلك، الدكتور مصطفى زبدي، في تصريح لـ«البلاد”، بأن منظمته بقدر ما تثمن قرار وزارة التجارة بتخصيص دعم الدولة للفرينة الموجهة لصناعة الخبز فقط، أبدى المصدر تخوفه من أن يغتنم المتعاملون الاقتصاديون المستفيدون طيلة عقود من الزمن من أسعار الفرينة المدعمة لتطوير صناعة الحلوى، وشتى أنواع البسكويت والمرطبات، الوضع الجديد لجعل المستهلك يدفع ”ثمن” قرار السلطات بترشيد نفقات الخزينة، وتوجيه الدعم في مجال التغذية إلى المواد الأساسية.

في سياق متصل، أكد زبدي أن إعادة النظر في قرار دعم الفرينة ينبغي أن تتبعه أيضا قرارات أخرى فيما يتعلق بالسماح بصنع وتسويق ”الفرينة الكاملة” حتى تستعمل في صناعة الخبز على نطاق واسع باعتبارها أكثر صحية من ”الفرينة البيضاء” التي أثبتت أحدث البحوث أنها ”مسرطنة” ومسببة لأمراض مزمنة لا حصر لها.

وبدوره، دعا رئيس الاتحادية الوطنية للخبازين، يوسف قلفاط، في اتصال هاتفي مع ”البلاد”، إلى السماح للمطاحن بإنتاج الفرينة الكاملة الغنية بالألياف بكميات تكفي لتموين السوق من أجل صناعة خبز صحي، علما أن سعر الخبز الكامل في هذه الحالة يصل إلى 10 دج، مشيرا إلى أن الفرينة البيضاء حتى وإن استمر دعم الحكومة لها فهي مضرة لصحة  للمواطن، مستدلا على كلامه بأطنان الخبز المصنوعة من الفرينة البيضاء التي تلقى في القمامة يوميا، وتابع قائلا إن الوزارة الوصية وعدت في لقاءات سابقة بالنظر في هذا الملف، غير أن الاتحادية لم تتلق أي جواب من الوصاية إلى حد الساعة.   

وكان مدير تنظيم الأسواق والنشاطات التجارية بوزارة التجارة، أحمد مقراني، قد أعلن أمس، عن عرض نظام دعم جديد لأسعار الطحين الموجه لإنتاج الخبز للحكومة قريبا، يهدف إلى تعزيز تموين السوق بالطحين الموجه لإنتاج الخبز والطحين الموجه للاستهلاك المنزلي، مضيفا أن الأنواع الأخرى من الطحين الموجه للمطاحن سيتم بيعها بأسعارها الحقيقية.

وبهدف ضمان تتبع أحسن لتوزيع هذه المادة، أوضح المسؤول أن الطحين الموجه للمخابز يمكن التعرف عليه بسهولة، حيث سيتم وضعه في أكياس بوزن 50 كغ، ويمكن التعرف عليه بفضل غلاف خاص يحمل توضيح بأن الأمر يتعلق بمادة مدعمة لإنتاج الخبز.

الخبر | اخر الاخبار اليوم - دعم الفرينة لصناعة الخبز "فقط" - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : جريدة البلاد ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

0 تعليق