اليوم السابع عاجل - خبير : زراعة القطن قصير التيلة يوفر الخامة لأكبر مصنع غزل فى العالم

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

كشف الخبير الاقتصادى أشرف بدوى ، أن الإعلان عن توقيع عقد أكبر مصنع للغزل فى العالم بمدينة المحلة الكبرى يمثل إنجازا كبيرا لوزارة قطاع الأعمال العام وللشركة القابضة للقطن والغزل والنسيح والملابس، لافتا فى تصريح لـ"اليوم السابع" أن تدشين هذا المصنع الذى سيستغرق نحو 14 شهرا، يتزامن مع الخطة الطموحة لزراعة الأقطان قصيرة التيلة فى مصر.

ووقعت الشركة القابضة للقطن والغزل والنسيج والملابس عقد إنشاء مصنع غزل (1) الجديد بشركة مصر للغزل والنسيح بالمحلة الكبرى، والذى يعد أكبر مصنع غزل على مستوى العالم ، وذلك فى إطار تنفيذ خطة التطوير الشامل لشركات القطن والغزل والنسيج التابعة لوزارة قطاع الأعمال العام، ويقام المصنع على مساحة حوالى 62500 متر مربع، ويستوعب أكثر من 182 ألف مردن غزل، بمتوسط طاقة إنتاجية 30 طن غزل / يوم ، كما تستغرق الأعمال الإنشائية للمصنع نحو 14 شهرًا بتكلفة تقديرية حوالى 780 مليون جنيه.

أضاف أشرف بدوى أن الرؤية المستقبلية لوزارة قطاع الأعمال المتعلقة بزراعة القطن قصير التيلة ، تتواكب مع عملية التطوير فى حالة نجاح زراعة الأقطان شرق العوينات ، سيتم توفير مادة خام للمصانع المصرية خاصة لأكبر مصنع غزل فى العالم.

وأوضح أن التجربة الخاصة بزراعة القطن حتى الآن ناجحة ومن المتوقع أن تنتج بشكل جيد ؛ بما يمكن مصر من زراعة 100 ألف فدان على مدار السنوات المقبلة يمكنها توفير خامات كنا نستوردها ب 4.5 مليار جنيه سنويا .

يشار إلى أنه وقع عقد المصنع عن الشركة القابضة للغزل والنسيج، الدكتور أحمد مصطفى رئيس مجلس الإدارة، وعن شركة جاما للإنشاءات - الفائزة بالمناقصة - المهندس أيمن سعد نائب رئيس مجلس الإدارة.

 وكان الدكتور أحمد مصطفى، رئيس الشركة القابضة للقطن والغزل والنسيج والملابس، قال فى تصريحات سابقة له أن إنشاء أكبر مصنع غزل فى العالم بمدينة المحلة الكبرى سيكون باكورة المصانع الجديدة بعد البدء فى خطة التطوير، موضحاً أنه سيعد أكبر مصنع على مستوى العالم، ومن المقرر أن يستوعب عدد ماكينات 182 ألف مردن.

وأضاف رئيس الشركة القابضة للقطن والغزل والنسيج والملابس، أن المصنع سينتج 15 طنا يومى من الأقطان المصرية من الغزول الرفيعة، بالإضافة إلى 15 طنا غزول سميكة.

جدير بالذكر أن خطة تطوير شركات القطن والغزل والنسيج، يستغرق تنفيذها نحو عامين ونصف بتكلفة تتجاوز 21 مليار جنيه، وتتضمن تحديث كامل فى الإنشاءات والآلات - التى تم التعاقد على توريدها من كبرى الشركات العالمية - وتطوير شامل فى نظم الإدارة والتسويق والتدريب.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : اليوم السابع عاجل

0 تعليق