اليوم السابع عاجل - برنامج تليفزيونى ينصب فخا لفندق لاكتشاف تطبيقه للتدابير الاحترازية ضد كورونا

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

علمتنا جائحة كورونا، مدى أهمية النظافة والتعقيم فى حياتنا، من أجل صحتنا ومن أجل سلامة الجميع، لذلك يجب أن تأخذ أماكن مثل الفنادق عمليات إغلاق Covid-19 والنظافة على محمل الجد، مع الأخذ فى الاعتبار أن أعمالهم وحياتهم تعتمد على ذلك، وهو المصدر الرئيسى لاستمرارهم، ومع ذلك، اكتشف طاقم البرنامج التلفزيونى Inside Edition، حقائق محطبة بشأن أحد الفنادق الكبرى التى زاروها.

Trump International Hotel
Trump International Hotel

 

أثناء التفتيش وراء البصمات
أثناء التفتيش وراء البصمات

 

قام منتجو العرض بدخول العديد من غرف الفنادق الراقية فى مدينة نيويورك واستخدموا رذاذًا قابل للغسل للحصول على بصمات على الملاءات والوسائد ومناشف الحمام. هذه البصمات مرئية فقط تحت ضوء الأشعة فوق البنفسجية.

الأشعة فوق البنفسجية
الأشعة فوق البنفسجية

 

الكشف على الوسادات
الكشف على الوسادات

 

هل يمكنك تخمين ما حدث عندما عاد الطاقم مرة أخرى باستخدام اسم آخر فى اليوم التالى؟ نعم، وجدوا بعض البصمات، حيث سيكون هذا سيئًا إذا كنا فى أى عام عادي مثل 2019 أو 2018، ولكن فى عام 2020، خلال جائحة كورونا، فهو شيء فظيع.

بصمات رصدها البرنامج
بصمات رصدها البرنامج

 

قام المنتجون أيضًا بتغطية الأسطح التى يتم لمسها بشكل شائع مثل المكاتب وأجهزة الترموستات وأجهزة التلفاز بجل قابل للغسل لمعرفة ما إذا كان سيتم مسحها أيضًا.

بصمات على الريموت كونترول
بصمات على الريموت كونترول

 

حظى فيديو يوتيوب الخاص بهذا البرنامج  على الكثير من الاهتمام، بحسب ما ذكر موقع boredpanda حيث شاهد أكثر من 454 ألف شخص مقطع الخمس دقائق ونصف، الذى يرصد غياب النظافة عن الفندق.

جانب من التجربة
جانب من التجربة

 

ما يجعل الموقف أسوأ هو أن بعض هذه الشركات هى فنادق فاخرة فى مانهاتن، يمكنك أن تخمن أنك تحصل على نظافة وخدمة من الدرجة الأولى لمبلغ المال الذى تدفعه.

جانب من مقطع اليوتيوب
جانب من مقطع اليوتيوب

 

في هذه الأثناء، فى هامبتون إن تايمز سكوير سنترال، لم تتغير الملاءات وغطاء الوسادة، لم يتم مسح جهاز التحكم عن بُعد والترموستات.

رفع البصمات من على جهاز الريموت كونترول
رفع البصمات من على جهاز الريموت كونترول

 

معاينة المناشف
معاينة المناشف

 

أخيرًا، في فندق ترامب إنترناشونال، لم يتم تغيير غطاء الوسادة لكن الملاءات والمناشف يتم تغيرها، حيث كانت إدارة فندق هامبتون قلقة من النتائج، وفي غضون ذلك، نفى فندق ترامب إنترناشيونال النتائج التى توصلت إليها مجلة إنديشن وادعى أنها كاذبة.

 

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : اليوم السابع عاجل

أخبار ذات صلة

0 تعليق