الوحدة الاخباري :  رمضان عبدالمعز: من تأدب مع الله في البلاء أخرجه منه بارتقاء

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

قال الشيخ رمضان عبد المعز، الداعية الإسلامي، إن الله يغار وغيرة الله أن يأتي المرء ما حرم الله، لذلك لا بد من التأدب مع الله، لأن الله يحب أصحاب الأخلاق العالية، وذلك خلال تقديمه برنامج "لعلهم يفقهون"، الذي يُعرض على شاشة "DMC".

وأضاف "عبد المعز": "الأدب سلوك الأنبياء وشعار الأتقياء والمؤمنين وشيم الحكماء، والأدب مع الله في البلاء هو طريق النجاة، ومن تأدب مع الله في البلاء أخرجه منه بارتقاء، يُخرجك من البلاء زي الشعرة من العجين، بمنتهى الهدوء، وبيت الحمد في الجنة هو مكافأة الله للعبد المؤدب".

وأشار إلى أن هناك عارفين بالله يعيشون في وسطنا، وبركاتهم هي من تسترنا، مضيفًا: "العارف بالله أول ما تبصله تذكر ربنا، بيبقى شخص هادي ومريح وطيب، وتحب تبص في وشه، تجد أن قيامه بالليل امبارح باين على وشه، وجميع الصلوات باينة عليه، شخص مطمئن ومُستريح البال، تقعد جنبه يديك طاقة إيجابية عالية".

أخبار قد تعجبك

الخبر | الوحدة الاخباري :  رمضان عبدالمعز: من تأدب مع الله في البلاء أخرجه منه بارتقاء - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : الوطن - حوادث ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

0 تعليق