الوحدة الاخباري : سكرتير عام أسيوط يترأس اجتماع اللجنة التنسيقية للسكان بالمحافظة

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

عقدت اللجنة التنسيقية للسكان بمحافظة أسيوط، اجتماعا برئاسة اللواء الدكتور حسين الجندي، سكرتير عام المحافظة، بقاعة الاجتماعات بمركز النيل للإعلام، في ميدان المجذوب بمدينة أسيوط، بحضور فتحي صلاح عامر، مدير وحدة السكان بالمحافظة، والدكتورة سمية عنتر، مدير إدارة تنظيم الأسرة بمديرية الصحة، ومحمد عبده بخيت، مقرر المجلس القومي للسكان، وعدد من أعضاء وحدة السكان.

كما حضر الاجتماع، ممثلو الجهات الشريكة والمعنية (التربية والتعليم، الأوقاف، التضامن الاجتماعي، المجلس القومي للمرأة فرع أسيوط، ومركز المعلومات بديوان عام المحافظة، وجمعية تنظيم الأسرة، ومحو الأمية، والشباب والرياضة، والتأمين الصحي، والهيئة العامة للاستعلامات).

وناقش الاجتماع الأعمال والخطة السكانية المستقبلية للجهات المعنية والتنسيق فيما بينها، واستعراض الإنجازات الخاصة بالأنشطة السكانية خلال الفترة الماضية، وأهم الإحصائيات والمؤشرات السكانية بالمحافظة، فضلا عن المعوقات وتأثير جائحة كورونا على تنفيذ الخطة، وتحقيق المستهدف.

وقال اللواء الدكتور حسين الجندي، سكرتير عام محافظة أسيوط، إن وحدة السكان بالمحافظة تعمل على مساعدة الجهات الشريكة لتنفيذ خطة وأنشطة سكانية محددة مسبقا، وإزالة العقبات والتشبيك والتعاون والتنسيق بين الجهات العاملة بهذا الشأن، لافتا إلى الاهتمام الذي يوليه المحافظ اللواء عصام سعد، للملف السكاني والأنشطة التي تنفذها المحافظة، وتذليل العقبات أمامها.

ودعا "الجندي" إلى تجاوز تأثير فترة جائحة فيروس كورونا المستجد، والعودة إلى العمل الجاد، وبذل مزيد من الجهود والتنسيق بين الجهات المعنية، لتعويض تلك الفترة، لتنفيذ الخطة الموضوعة وتحقيق المستهدف من الأنشطة والفاعليات، لتوعية المواطنين بخطورة الزيادة السكانية والوصول إلى أفراد المجتمع في الأماكن المختلفة.

وأكد السكرتير العام، خلال الاجتماع، على أهمية دور الرائدات الريفيات على تنفيذ وتحقيق الأهداف المنشودة، للحد من الزيادة السكانية على أرض الواقع، حتى الوصول إلى المنازل في أبعد الأماكن بالمحافظة، ورفع الوعي المجتمعي بها، وخفض معدلات النمو السكاني، طبقا للاستراتيجية السكانية.

وأوضح الدكتور حسين الجندي، أن تكوين لجان سكانية بالمراكز والمدن والأحياء، يهدف إلى تذليل معوقات التنفيذ على أرض الواقع بربوع المحافظة، ما يصب في مصلحة تنفيذ الأهداف المرجوة من الخطة السكانية.

وكان اللواء عصام سعد، محافظ أسيوط، أكد أن الدولة بقيادة الرئيس عبدالفتاح السيسي، تولي اهتماما خاصا بتنفيذ استراتيجية مصر 2030، وتحقيق التنمية المستدامة في القطاعات الخدمية كافة، إلا أن الزيادة السكانية غير المبررة تلتهم تلك الجهود المبذولة، لذا نعمل على خفض معدلات الزيادة السكانية بمختلف الطرق الممكنة.

وأشار المحافظ إلى ضرورة التعاون والتنسيق بين المؤسسات والهيئات الحكومية وغير الحكومية، والمجتمع المدني للعمل على قضايا السكان، ووضع حلول وتنفيذ الخطة السكانية، وتسريع الاستجابة المحلية لها، وتحقيق الأهداف المطلوب إنجازها، مؤكدا تقديمه لسبل الدعم الممكنة كافة، وتذليل العقبات التي قد تقف حيال تنفيذ مشروع "تسريع الاستجابة المحلية للقضية السكانية" الذي يتفذ بـ5 محافظات، الأعلى في معدلات الإنجاب والنمو السكاني، من بينهم محافظة أسيوط، بالتعاون مع صندوق الأمم المتحدة للسكان UNFPA.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : الوطن - حوادث

أخبار ذات صلة

0 تعليق