الوحدة الاخباري : فقدان الشم والتذوق ليس شرطا للإصابة بكورونا.. أعراض لا يجب تجاهلها

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

كشفت نتائج دراسة بريطانية حديثة، أن الأشخاص الذين يصابون بـ السلالة المتحورة من فيروس كورونا، هم أقل عرضة لفقدان حاستي الشم والتذوق، وبحسب شبكة سكاي نيوز البريطانية، فإن عارض فقدان الشم والتذوق أصبح أقل شيوعا وسط من يصابون بالسلالة المتحورة على عكس المصابين في الموجة الأولى من الوباء.

وأظهرت نتائج الدراسة نفسها أن المصابين بالسلالة المتحورة من فيروس كورونا يبلغون عن باقي الأعراض المعروفة مثل السعال والتهاب الحلق والتعب وألم المفاصل وارتفاع الحرارة.

3ecf7e91aa.jpg

لا يمكن الجزم بأن الشخص مصاب بفيروس كورونا إلا بالتحاليل والمسحة

أعراض نزلات البرد والإنفلونزا كلها متشابهة مع أعراض فيروس كورونا وغالبا ما يصعب التفريق بينهم ولا يمكن الجزم بأن الشخص مصاب بفيروس كورونا من عدمه إلا بالتحاليل والمسحة، ولكن هناك درجات لكل حالة، أولا حالة مشتبه فيها، وحالة محتملة وحالة مؤكدة وحالة شديدة جدا، بحسب قول الدكتور عبداللطيف المر، أستاذ الصحة العامة بجامعة الزقازيق.

مرحلة المشتبه في إصابته تتمثل في شعور الفرد بارتفاع حرارة أو تكسير بالجسم أو ضيق تنفس وعطس ورشح، وبحسب تصريحات «المر» لـ«الوطن» في حال وجود 3 أعراض منهم يعني أن الحالة مشتبه فيه إصابتها بكورونا.

a10dd792d9.jpg

المر: لو خالط مصاب بكورونا وزادت عليه الأعراض لازم يطلب 105

أما الحالة المحتملة، بحسب وصف «المر»، فهي ظهور اثنين من تلك الأعراض السابقة على الشخص مع مخالطته لمريض مؤكد «لو خالط مصاب بكورونا وزادت عليه الأعراض دي لازم يطلب 105».

أما الحالات الشديدة هي التي قد يعاني خلالها البعض من ضيق في الجهاز التنفسي ويجب هنا التوجه على الفور إلى الطبيب وإجراء التحاليل اللازمة والمسحة في حال التأكد من إيجابية المسحة تصبح الحالة مؤكدة، بحسب قول «المر».

 

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : الوطن - حوادث

أخبار ذات صلة

0 تعليق