الوحدة الاخباري : نواميس جنوب سيناء مباني أثرية شاهدة على تاريخ البشرية

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

تزخر محافظة جنوب سيناء بالعديد من الكنوز التاريخية التي تعتبر شاهده على عراقة سيناء وأهميتها التاريخية كمفتاح لمصر وبوابتها الشرقية الرابطة بين الشرق والغرب، وبين قارتي آسيا وأفريقيا.

التاريخ والآثار التاريخية تؤكد أن سيناء مثلت ممرا للحضارات عبر التاريخ، وجنوب سيناء تمتلك شواهد على التاريخ ترجع لآلاف السنين ومن بين هذه الشواهد والآثار النواميس، وهي على شكل دائري من الحجر بحيث يكون الباب في جهة الغرب، بقطر متساوي تقريبا حوالي 5 أمتار وبارتفاع مترين.

 6138466551634538083.jpg

تعرف على معنى كلمة النواميس

نواميس جبل الجُنّة بمحافظة جنوب سيناء، هي آثار تاريخية ترجع إلى آلاف السنين، ويقع جبل الجنة إلى الشمال الشرقي من مدينة سانت كاترين شرق طريق «كاترين - نويبع»، وبه عدد من النواميس التي كشف عنها اليهود أثناء فترة احتلال سيناء.

الدكتور إسلام نبيل مدير مكتب تنشيط السياحة بجنوب سيناء يقول لـ«الوطن»، إن النواميس ترجع إلى بداية العصر الحجري النحاسي، وهي مباني أو مقابر بُنيت منذ 3 آلاف سنة قبل الميلاد وتوجد نواميس في نويبع وأخرى بجنوب سيناء.

1417409461634538120.jpg

والنواميس الموجودة علي طريق سانت كاترين ليست بحالة جيدة من الحفظ بالمقارنة مع نواميس عين حضرة نظرا لوقوعها في منطقة مكشوفة وفي مواجهة الرياح الشمالية والجنوبية، حيث أن معظمها منهار من ناحية الشمال ومن ناحية الجنوب.

وأضاف أن النواميس هي مجموعة من الأبنية الحجرية الدائرية في سيناء قرب نويبع، يطلق عليها لفظ نواميس، ويعتقد أنها أماكن للدفن، وقد يكون اسمها اشتق من لفظ «نوم»، وتعتبر من أقدم ما تم بناءه بواسطة الإنسان عن طريق وضع حجر على حجر دون مادة لاصقة، واختلفت الآراء في كونها مكان للسكن أو مقابر، أو مكان للعبادة.

 18112631041634538126.jpg

اماكن وجود النواميس في جنوب سيناء

الدكتور مصطفي نور الدين مدير المركز العلمي للتدريب بجنوب سيناء أكد لـ«الوطن»، أن «النواميس»، التي عثر عليها بجنوب سيناء، عبارة عن بناء حجري على شكل غرف دائرية كبيرة من الأحجار، يتراوح قُطر الواحدة منها ما بين متر إلى ثلاثة أمتار، وبنيت النواميس دون مادة لاصقة للأحجار.

 f437d4bd81.jpg

ولفت إلى أن النواميس تنتشر في أماكن عديدة بجنوب سيناء، أشهرها عين حُضرة وعين «أم أحمد»، و غيرها من المواقع الأخرى، وتوصل المسح الأثري بمنطقة وسط وجنوب سيناء بتحديد 21 موقع للنواميس بلغت التجمعات الرئيسية منها حوالي 9 تجمعات.

واختلف الخبراء وتعددت الآراء حول سبب بناء إنسان ما قبل التاريخ لتلك المبان، فهناك من يقول أنها مساكن، وأول ظهور لفكرة التجمع والقبيلة، فيما يرى آخرون أنها كانت مقابر، وظهر رأي ثالث، بأنها كانت تستخدم في صيد الحيوانات.

 e302b392d5.jpg

طريقة وشكل البناء النواميس

وأكد  مدير المركز العلمي للتدريب أن القدماء استخدموا الحجارة العريضة في بناء النواميس بشكل دائري، وكان يجرى على رص الأحجار بطريقة بدائية دون استخدام المواد اللاصقة، وهذه الدوائر تأخذ شكل التجمعات الفردية، وكل مجموعة تتكون من أربعة إلى خمسة دوائر.

في منطقة «المرحا»، بطريق «نويبع- كاترين»، عثر على نواميس أيضًا ولكن المباني بها متطورة عن السابقة فالمساحة متسعة، وأكثر ارتفاعًا ومدخلها بسيط وضيق لا يتسع إلا لشخص واحد وارتفاع المدخل يصل لـ 50 سم فقط، يعلوها عتب مما يدل على أن الأفراد كانوا يدخلونها زحفا.

e50ae86b13.jpg

وأشار إلى أن الحوائط مبنية بانحراف للداخل، ومسقوفة بقبة ضحلة «غير عميقة»، وتعتبر النواميس مرحلة بداية تكوين القبيلة، حيث كانوا يعيشون في مجموعات على هيئة دوائر، ووسطهم أماكن الحيوانات، وأعيد استخدام هذه النواميس أيام العرب الأنباط لاكتشاف العديد منها على الطريق التجاري للأنباط بسيناء، ثم استخدمت فى الفترة المسيحية مثل «القلايا»، للعبادة.

 18112631041634538126.jpg

 

 

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : الوطن - حوادث

أخبار ذات صلة

0 تعليق