عاجل

الوحدة الاخباري : القصة الكاملة لتهديد محكوم عليه بالإعدام بحرق أسرة في سوهاج

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

صباح اليوم، نشرت فتاة تقيم بمركز طما، شمالي محافظة سوهاج، مقطع فيديو على صفحتها بموقع «فيس بوك» تستغيث خلاله بالشرطة لإنقاذها وأسرتها من شخص محكوم عليه بالإعدام، مؤكدة أن هذا الشخص يستخدم أسطوانة بوتاجاز ومتفجرات لنسف المنزل «حسب قولها».

وفور تداول الفيديو، انتقلت الشرطة سريعا إلى مكان الواقعة، وحدث تبادل إطلاق نيران مع المتهم، الذي لاذ بالفرار من المكان، لكنه تبين عدم صحة رواية الفتاة عن وجود متفجرات، وأن المتهم كان يستخدم أسطوانة بوتاجاز لتهديد الأسرة.

تحرك أمني فوري بمدرعات لفحص الواقعة

وعقب فحص الجهات الأمنية بمديرية أمن سوهاج، مقطع الفيديو، تم تنفيذ مأمورية عاجلة، ضمت مدرعتين وضباط المباحث الجنائية، وعقب وصول القوات، حدث تبادل لإطلاق النيران، وفرّ المتهم من المنطقة، وتبين من التحريات والفحص أن المتهم محكوم عليه بالإعدام، ومطلوب على ذمة قضايا، وأنه توجد خلافات بينه وبين والد الفتاة على ملكية منزل، وأنهما أبناء عمومة، وتبين عدم صحة رواية الفتاة في وجود متفجرات واستعانته بمسجلين خطر لتهديد اسرتها.

الفتاة تحذف مقطعي الفيديو من صفحتها وتقدم روايات متناقضة

وبعد نشر الفتاة مقطع الفيديو، عادت صباح اليوم، بنشر مقطع آخر تتهم فيه شقيق المتهم بأنه يهدد أسرتها بالقتل في حال تم القبض على شقيقه، وبعدها بدقائق حذفت مقطعي الفيديو، ونشرت «بوست» أن الشرطة وصلت منزلها وأن أسرتها في أمان، لكنها عادت وحذفت البوست، ونشرت منشورا جديدا، أكدت فيه أن الشرطة غادرت المكان، زاعمة أن أسرتها في خطر على الرغم من وجود مدرعتين أمام منزلها، بحسب تأكيدات رجال الشرطة.

الفتاة تقيم في القاهرة بغرض الدراسة وغير متواجدة بسوهاج

وتبين من الفحص الأمني، أن الفتاة غير متواجدة في محافظة سوهاج، وأنها تقيم في القاهرة بغرض الدراسة، كما لاقت روايات الفتاة المتناقضة عدم القبول في الشارع السوهاجي، لإصرارها على توجبه انتقادات للشرطة واتهامها بالتقاعس، وإصرارها على أن المتهم يريد تفجير منزل أسرتها بالمواد المتفجرة مستعينا بأفراد العصابات.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : الوطن - حوادث

أخبار ذات صلة

0 تعليق