هلا بريس : تصريحات مزوار أو الخطيئة غير المقبولة من وزير خارجية سابق

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

جريدة هلا بريس اخبار عربية ودولية ووطنية على مدار الساعة :

أعلن صلاح الدين مزوار استقالته من رئاسة الاتحاد العام للمقاولات المغرب، بعد التصريحات، التي أدلى بها بخصوص الحراك الشعبي في الجزائر، التي اعتبرتها الحكومة تهورا وانتهاكا لمجال مخصوص للسيادة، ولا يمكن التدخل فيه بتلك الطريقة البئيسة.

يعتقد مزوار أنه من حقه الإدلاء باي كلام يخلق من وراءه البوز، ناسيا انه رجل سياسة ورئيس نقابة الباطرونا، ذات التأثير في القرار السياسي في جنبة المال والأعمال.

ويبقى وجه الاستغراب من كون التصريحات، التي صدرت عن مزوار في منتدى سياسي دولي يستضيفه المغرب، تعود لوزير الخارجية السابق،  بمعنى صادرة عن رجل خبر دهاليز الديبلوماسية الدولية والإقليمية والوطنية. ويعرف ان الكلمة في العرف الديبلوماسي لها ثمن غال جدا. وبالتالي لا يمكن إطلاق العنان للسان ” غير يجيبها فم ويقول”.

لو كان مزوار من أيها الناس أو حتى مفكرا أو كاتبا لهان الامر، لكن الرجل وزير الخارجية السابق ورئيس أكبر تجمع لرجال الأعمال والمال المغاربة، مما يعطي لتصريحاته  تفسيرات مختلفة عن تصريحات الآخرين.

المعروف عن المغرب الناي بالنفس فيما يخص الصراعات الداخلية للدول، وهذا وهو الموقف الذي اتخذه المغرب فور اندلاع القضية السورية اذ اعتبرها شأنا داخليا، ولم يتخذ موقفا إلا بعد تدويل الملف. وللأسف عايش مزوار جزءا من هذا الملف لكن لم يستوعب الدروس وكأنه لم يكن يوما وزيرا للخارجية.

فوزير الخارجية السابق أو الأسبق أو الأسبق منه يبقى دائما حاملا لقب الديبلوماسي، وهي وزارة مختلفة عن باقي الوزارات، إذ دائما يحمل وزير الخارجية السابق والسفير السابق والقنصل السابق أيضا لقب ديبلوماسي، ومن العيب أن تنتج الديبلوماسية المغربية مثل هاته الفلتة، ولا يوجد لها نظير في تاريخ الديبلوماسية المغربية إذ مر منها وزراء وغير وزراء وغادروها لسنين طويلة وما زالوا متحفظين ومتكتمين، ولا يدلون بالتصريحات المجازفة، التي تضر بسمعة بلادنا.

ما صرح بهم زوار ليس من باب الخطأ ولكن الخطيئة، التي ينبغي أن يؤدي ثمنها لوحده من تاريخه السياسي، الذي أعلن بنفسه نهايته، ومن المؤسف أن تكون كل الممارسة السياسية الوزارية والديبلوماسية مجرد ممارسة كارتونية لا قيمة لها إذ أنها لم تتجسد كسلوكات معرفية واجتماعية وسياسية، وما قاله مزوار اليوم لا يقدم عليه سوى من لا وزن له في المجتمع.

الخبر | هلا بريس : تصريحات مزوار أو الخطيئة غير المقبولة من وزير خارجية سابق - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : هلا بريس ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

0 تعليق