اخبار المغرب اليوم من مظاهر التدرج الصهيوني العالمي في القضاء على قضية القدس الشريف الثلاثاء 8-3-2016

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

الذكية الخطيرة العالمية الصهيونية خطط من الاهتمام دائرة عن الشريف القدس إبعاد فيالتدرج الإسلامي إلى حصره في اهتمام جهة ضيقة من العرب. القدس على اليهودي الإسلامي الصراع بدايةفي فجميع إسلامية، قضية الشريف القدس قضيةكانت ذلك في فرق لا عنها، ومدافعة لها مناصرة كانتالأمة عنها الدفاع بواجب يحس والجميع والعجم، العرببين المسجد مالجاعلة الجامعة الإسلامية العقيدة علىبناء النبيالأمين، ومسرى القبلتين، أولى المباركالأقصى وقاعدة الكريم، النبي على فيه الوحي من جزءومهبط جل أنبياء الله والمرسلين...
على الحفاظ في العثمانية الخلافة جهود جميعاونعلم إسلامية القدس الشريف في هذا الصدد. سنة بعدلكن1948 إسرائيل دولة قيام وبعد م تصبح حتى العالمي القرار دول ضغطتالصهيونية العرب بين الصراع حاصرة فقط، عربية قضيةالقدس أعضاء في بعد فيما بها الاهتمام فانحصر فقط،واليهود جامعة الدول العربية. فتم ابتلاع الطعم.

أكتوبر حرب بعدأما1973 السلام اتفاقية وبعدم العربي الاهتمام رقعة ضُيقت فقد وإسرائيل، مصربين هما دولتين على فعليا لتُقتصر الشريفبالقدس الدولتان هاتان فقط الأردن، ومملكة مصرجمهورية إلا غيرهما إبعاد وتم وتساعد، وتفاوض تحاور منهما بواسطتهما. فتم ابتلاع الطعم من جديد. سنة الثانية القدس انتفاضة بعدأما2000 وفيم، قبل ما للمرحلة التدرج وصل فقد خاصة، هذاوقتنا في الشريف القدس قضية حصر وهيالأخيرة، حق لا داخلية فلسطينية مسألة وجعلها فقط،الفلسطينيين من ستجعل التي الأخيرة المرحلة انتظار في فيها،لأحد في تسير التي القدس مدينة بسكان خاصة قضيةالقدس على الأخير في القضاء فيتم التهويد،طريق إسلاميةالقدس الشريف.
الدول من المتكرر التضييق يفسر ما هذاولعل قبل من كانت التي وهي لفلسطين، الجوارةالعربية تنظر فأصبحت الآن أما للفلسطينيين، الرسميالمساند للقضية الفلسطينية على أنها مشكل فلسطيني داخلي. اهتمام من التخلص في بنجاح التدرج تموهكذا المسلمون يبتلع وقت كل في وكان بالقدس.المسلمين إلى إسلامية القدس كون مرحلة من المسموم.الطعم مرحلة كون القدس فلسطينية بحتة.
الخالد تعالى الله وعد تحقق في دائما أملناولكن الإسلام، لحظيرة الطاهر المقدس المكان هذاباسترجاع لِيَسُوءُوا الْآخِرَةِ وَعْدُ جَاءَ {فَإِذَا تعالى: لقولهتحقيقا وَلِيُتَبِّرُوا مَرَّةٍ أَوَّلَ دَخَلُوهُ كَمَا الْمَسْجِدَ وَلِيَدْخُلُواوُجُوهَكُمْ مَا عَلَوْا تَتْبِيرًا} (الإسراء/7). لَا النَّاسِ أَكْثَرَ وَلَكِنَّ أَمْرِهِ عَلَى غَالِبٌ{وَاللَّهُ يَعْلَمُونَ}.

الخبر | اخبار المغرب اليوم من مظاهر التدرج الصهيوني العالمي في القضاء على قضية القدس الشريف الثلاثاء 8-3-2016 - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : سودارس ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

إخترنا لك

0 تعليق