اخبار السودان اليوم تصريحات صادمة لقيادات حوثية.. “إيران تتاجر بنا” الخميس 10-3-2016

0 تعليق 5 ارسل لصديق نسخة للطباعة

في تطور سياسي لافت يكشف حجم الورطة الكبرى التي وقع فيها حلفاء طهران في اليمن، دعا قيادي حوثي بارز إيران إلى ترك المزايدة بالملف اليمني، مطالبا المسؤولين الإيرانيين بالبقاء بعيدا عن ما سماه ب”الصراع اليمني”. وبعد يوم واحد من قول جنرال إيراني إن طهران قد ترسل مستشارين عسكريين لمساعدة قوات الحوثيين الذين يقاتلون تحالفا بقيادة السعودية، قال يوسف الفيشي، عضو المجلس السياسي للجماعة وعضو ما يسمى ب”اللجنة الثورية العليا” للحوثيين على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”: “كفى مزايدات واستغلالا. على المسؤولين في الجمهورية الإسلامية في إيران السكوت وترك الاستغلال والمزايدات بملف اليمن”.
وكان القيادي الحوثي محمد العماد قد قال في تصريح له الثلاثاء: “هناك مصادر ومطابخ إيرانية مأجورة تسعى لإفشال أي حلول سياسية… وعلينا أن نحذر منها.
فيجب أن يعي الجميع كيف يدس إعلام إيران السم في العسل فطباخو طهران يقدمون وجبات استفزازية وتهديدية للخليج، لأنهم يدركون أن خروج اليمن من لعبة ابتزاز الخليجيين، سيحتم على إيران مواجهة الخليج لاستكمال الملف السوري والعراقي”.
وسبق للعماد أن عبر قبل أيام قليلة عن خيبة أمل تجاه وعود إيرانية لم تتحقق.
وقال في منشور له على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”: “كذبوا حين وقعوا اتفاق 2015 لتوفير المشتقات النفطية لليمن لمدة سنة، وكذبوا حين وقعوا اتفاق توفير محطات كهرباء لتغطية اليمن، وكذبوا حين أرسلوا سفينة مواد طبية وغذائية وهي لم تكن سوى سفينة ماء منتهي الصلاحية، وهم يرفضون استقبال معظم جرحى الحرب والذين تتم معالجتهم بسلطنة عمان، وأخيرا كذبوا بأن سفارتهم بصنعاء تعرضت للقصف وهي في الحقيقة لم تتأثر بشيء؟”.
وينظر محللون إلى أن تلك التصريحات التي تمثل هجوما من قيادات حوثية على إيران، تعبر عن إدراك الحوثيين بأن إيران هي خدعة كبرى وتتاجر فقط بمن هم عرب شيعة.
وفي هذا السياق، قال المحلل السياسي محمد ناجي: “الحوثيون كانوا يعتقدون أن نجمهم سيصعد في كنف التبعية لإيران وأنها ستجعل منهم نموذجا مشابها لحزب الله اللبناني، ولذلك ذهبوا لاستفزاز الجارة الكبرى لليمن المملكة العربية السعودية عبر إجراء مناورات عسكرية على الحدود الجنوبية للمملكة قبل أن ينقلبوا على السلطة الشرعية ويقدمون أنفسهم كتهديد حقيقي لجيران اليمن وأشقائه”.
وأضاف: “صحيح أنها زودتهم بأسلحة وقدمت لهم بعض المال والدعم اللوجستي لكنها لم تتخذ المواقف أو التحركات التي كانوا يأملون بأن تقوم بها خصوصا بعد انطلاق عاصفة الحزم وعمليات التحالف العربي، إلى درجة أن الطلب الذي تقدموا به إلى طهران مؤخرا من أجل توفير رواتب الموظفين قوبل بالرفض”.
ومن جانبه، قال الناشط السياسي محمد صالح: “الانتقادات الموجهة لإيران من قبل قادة حوثيين تكشف أن الجماعة الانقلابية باتت تشعر بالهزيمة، ومطالبتهم إيران بالابتعاد عن الملف اليمني يعبر عن أنهم باتوا على قناعة بأن الملف اليمني لا يمكن أن يخرج عن جيران اليمن وأشقائه وتحديدا الشقيقة الكبرى السعودية وعلى هذا الأساس ستكون خطواتهم خلال الفترة القادمة”.

الخبر | اخبار السودان اليوم تصريحات صادمة لقيادات حوثية.. “إيران تتاجر بنا” الخميس 10-3-2016 - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : سودارس ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

إخترنا لك

0 تعليق