الوحدة - البرلمان الاوروبي يطالب مصر بكشف "الحقيقة" بمقتل الطالب الايطالي

0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة

البرلمان الاوروبي

طالب النواب الاوروبيون مصر بالكشف عن "الحقيقة" في قضية تعذيب الطالب الايطالي جوليو ريجيني وقتله، منددين بقرار الاختفاء القسري والاحكام الجماعية بالاعدام في مصر.

وفي قرار اتخذ خلال جلسة موسعة في ستراسبورغ، دعا البرلمان الاوروبي السلطات المصرية الى التعاون مع ايطاليا في التحقيق حول مقتل الباحث الشاب.

وطلب من "السلطات المصرية تزويد السلطات الايطالية كل الوثائق والمعلومات الضرورية للقيام بتحقيق مشترك وسريع وشفاف ومحايد في قضية ريجيني، طبقا لالتزاماتها الدولية". كذلك، طالب "ببذل كل الجهود لاحالة منفذي الجريمة امام القضاء في اسرع ما يمكن".

وندد ايضا القرار "بتعذيب المواطن الاوروبي جوليو ريجيني واغتياله في ظروف مشبوهة". وصوّت 588 نائبا اوروبيا لمصلحة النص، في وقت عارضه 10، وامتنع 59 عن التصويت.

وخلال المناقشات، طالب النواب الاوروبيون بـ "الحقيقة والعدالة" لريجيني، ووضع عدد منهم ملصقات بهذا المعني على مقاعدهم. ودعا بعضهم الى فرض عقوبات على نظام الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، الشريك الاستراتيجي والتجاري للاتحاد الاوروبي.

وكان الطالب ريجيني البالغ 28 عاما اختفى في ظروف غامضة وسط القاهرة في 25 كانون الثاني 2016. ثم عثر على جثته في 3 شباط الى جانب الطريق في شمال القاهرة، وعليها آثار تعذيب.

ويؤكد مدافعون عن حقوق الانسان ومعارضون مصريون ان عناصر الشرطة او جهاز الاستخبارات اوقفت الطالب، ومارست عليه التعذيب خلال توقيفه للحصول منه على اعترافات.

غير ان وزير الداخلية المصرية رفض توجيه التهمة الى الشرطة المصرية، في وقت تميل اوساط ديبلوماسية والصحافة الايطالية الى تأييد هذه الرواية.

الخبر | الوحدة - البرلمان الاوروبي يطالب مصر بكشف "الحقيقة" بمقتل الطالب الايطالي - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : البوابة - ابراج ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

إخترنا لك

0 تعليق