عاجل

المغامسي عن حادثة الإفك: ماذا جنى غيري من" تكفير الشيعة"؟

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

طالب الداعية السعودي صالح المغامسي، إمام وخطيب مسجد قباء بالمدينة المنورة، المسلمين بأن ينشروا حالة الوعي، وأن يكونوا على رشد في تبليغ دعوتهم.

وأكد المغامسي أنه لا يريد أن يرتكب خطأ ما فعله غيره على مدار قرون في حديثهم وتناولهم لـ"حادثة الإفك"، التي رميت فيها السيدة عائشة- أم المؤمنين- بالإفك والبهتان.

وأضاف في برنامج الأبواب المتفرقة علي قناة mbc في رده على أحد المشاهدين، والذي طالبه بالتوضيح صراحة دون تلميح، في حكم من يتهم أم المؤمنين عائشة- رضي الله عنها- بارتكاب الفاحشة، حيث أكد أنه في  مقام " دعوة"، وليس في مقام القضاء.

وأوضح في رده على السائل: "لا بد للإنسان أن يكون عاقلا رشيدا في رده على الناس، ولأنه يريد الخير لهم، وأن يترك لهم وقتا لكي يراجعوا كلامه".

وتابع قائلا: "لا ينبغي أن أقول قولا، ثم أطالب الآخرين إما أن يقبلوه، وإما أن يكون حكمهم ( كذا وكذا) في إشارة لمن يقول بتكفير من يرمي أم المؤمنين عائشة بالفاحشة، لأن هذا الأمر تم في قرون فلا يستطيع "صالح عواد" أو غيره أن يهدمه في لحظة، بحسب قوله.

وتساءل قائلا: هل تريد أن تثبت أن المغامسي مهادن في الحكم ولم يقل مثل ما قال غيره، متسائلا: " وماذا جنى غيره علي مدار مئات السنين إلا "عناد القوم" في إشارة منه إلى "الشيعة".

كما اختتم حديثه في رده على السائل أنه ليس في مجلس قضاء أو جلسات خاصة ، ولا يريد أن يرتكب ما ارتكبه غيره من أخطاء، بل هو ينشر ما أفاء الله عليه من العلم، ويطلب لغيره الرشد والهداية، لأنه ليس قاضيا بل داعيا.
شاهد:

الخبر | المغامسي عن حادثة الإفك: ماذا جنى غيري من" تكفير الشيعة"؟ - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : المصريون ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

0 تعليق