الوحدة - جبهة النصرة تقمع تظاهرة ضد النظام السوري في إدلب

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

ارشيف

هدّد عناصر من “جبهة النصرة”، التابعة لتنظيم “القاعدة”، بإطلاق النار على متظاهرين خرجوا الإثنين للتنديد بنظام الرئيس السوري بشار الاسد في مدينة إدلب شمال سوريا، وطلبوا منهم التفرّق، بحسب ما أفاد ناشط.

وقال الناشط إن المتظاهرين تجمعوا في مدينة إدلب بعد ظهر الإثنين، مستفيدين من الهدوء النسبي، بسبب توقف القتال، لاستئناف تظاهراتهم ضد نظام الرئيس السوري، طبقاً للناشط ابراهيم الإدلبي من مدينة ادلب.

وقال الإدلبي “دعينا الناس اليوم لتظاهرة بمدينة إدلب عند الساعة 15،00 (13,00 ت غ)، ظنا منا بأننا سنعيد إحياء الحراك الشعبي في المدينة”.

ولكن عندما بدأ المتظاهرون في السير من نقطة التجمع الرئيسية، هي ساحة الساعة، حاول عناصر “جبهة النصرة” إيقافهم.

وأضاف “جاءت قوات مكافحة الشغب في “جبهة النصرة”، وبدأت بضرب الناس وتهديدهم بقوة السلاح، وقالوا لهم “اذا لم تخلوا الشوارع سنطلق النار”..”.

واعتقلت “جبهة النصرة” نحو عشرة أشخاص، وكان عناصرها يحملون أعلام “القاعدة” السوداء، بحسب الإدلبي.

ومدينة إدلب خاضعة لسيطرة عدة جماعات تقودها “جبهة النصرة” وحليفتها الإسلامية “أحرار الشام” منذ آذار/مارس 2015.

وقال الإدلبي إن الوضع في المدينة لا يزال “مشحوناً” إلا أن النشطاء سينظمون احتجاجاً جديداً “ضد كل من يقمع الشعب من “النصرة” وغيرها”.

وأدت المواجهة بين المتظاهرين والتنظيم المتشدد الى انتقادات على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث دان العديد من النشطاء جبهة النصرة.

الخبر | الوحدة - جبهة النصرة تقمع تظاهرة ضد النظام السوري في إدلب - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : البوابة - ابراج ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

إخترنا لك

0 تعليق