والى: نسعى لوضع آلية مستدامة لدعم ومساندة الأسر البديلة

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

تحت رعاية  وبحضور  غادة والى وزيرة التضامن الاجتماعي  تم   إطلاق الحملة التوعوية " عيلة لكل طفل " والتي أطلقتها  وزارة التضامن الاجتماعي، أمس، بالتعاون مع هيئة إنقاذ الطفولة  في إطار من العمل المشترك نحو التوعية بمنظومة الأسر البديلة  وتوعية المجتمع بضرورة توفير رعاية أسرية جيدة لكل طفل إما في أسرهم الطبيعية أو عن طريق تقديم رعاية بديلة لهم في حالة فقدان الأسرة.

وفى كلمتها أمام الاحتفالية أعربت  غادة والى وزيرة التضامن الاجتماعى  عن  سعادتها بالشراكة مع المجتمع المدنى فى هذا المجال مشيرة إلى أهمية الأسر البديلة  لكونه يحقق  المصلحة الفضلى للطفل برعايتة داخل  الأسرة إضافة إلى أن  نشر فكرة الأسر البديلة  سيخفف عبئا كبيرا خاصا بمواجهة العديد من التحديات داخل دور الأيتام والمتعلقة بالتغيير المستمر على الأطفال  فى الاخصائبيين الاجتماعيين والنفسيين بما يؤدى إلى  تغيير وصعوبة فى تحقيق الرعاية المستقرة للأبنا. 

وأضافت  والى أن العديد من التجارب فى الكفالة أثبتت نجاحها وعائدها الإيجابى على الأطفال والأسر وأن فكرة الأسر البديلة فكرة إيجابية جدا ومنتشرة بالعديد من الدول العربية والإسلامية وهى فرصة طيبة  لدعم هذا التوجه  ونشره  مؤكدة أن من  حق كل طفل تلقى تعليم ورعاية صحية جيدة ومن هذا الإطار تم ربط برنامج الدعم النقدى بالوزارة بمشروطية الصحة والتعليم لكى تلتزماأسر الأطفال بتوفير الرعاية له. 

الخبر | والى: نسعى لوضع آلية مستدامة لدعم ومساندة الأسر البديلة - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : المصريون ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

0 تعليق