اخر الاخبار اليوم - التحقيقات في فضيحة الفيفا تطيح بالمدعي العام السويسري

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أعلن المدعي العام السويسري مايكل لاوبر، الجمعة 24 جويلية، استقالته من منصبه بعد جدلٍ طويل حول علاقته برئيس الفيفا جياني أنفانتينو وطريقة تعامله مع التحقيقات في قضية الفساد التي هزت الاتحاد الدولي لكرة القدم سنة 2015.

وقال لاوبر: “من أجل مصلحة المؤسّسة (الفيفا) أقدّم استقالتي”.

ويواجه لاوبر اتهاماتٍ عديدةٍ بشأن علاقته بمواطنه جياني أنفانتينو بعد لقاءات غير رسمية وسرية بينهما، وفي هذا الإطار أصدرت المحكمة الإدارية الاتحادية حكماً يدين لاوبر ويؤكّد خرقه لواجب العمل عبر لقاءاته غير المعلنة.

وقالت المحكمة إن المدعي العام السويسري أضرّ بسمعة النيابة العامة بتصرفاته غير القانونية. المحكمة كانت في وقتٍ سابقٍ قد سلّطت عقوبةً على لاوبر بخصم 8 % من راتبه وعلى الرغم من التقليص في العقوبة إلى 5% فقط إلا أن التهمة بقيت تلاحق الرجل.

وكان لاوبر قد أقصي العام من الماضي من فريق التحقيقات في الفضيحة الشهيرة للرئيس السابق جوزيف بلاتر سنة 2015.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : بوابة تونس

0 تعليق