اخر الاخبار - فلسطين: القوى الوطنية في محافظة سلفيت تستنكر "جريمة وادي النار" وتطالب بإعدام الجُناة

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

موقع الوحدة الاخباري نقدم لكم اخر المستجدات على الساحة الفلسطينية واخر الاخبار لحظة وقوعها اخر الاخبار الرياضية والعربية والعالمية والاخبار المنوعة كما ونقدم لكم حصادنا الاخباري لجميع الدول العربية

استنكرت القوى الوطنية ومؤسسات وفعاليات محافظة سلفيت الرسمية والشعبية والأهلية الجريمة التي وقعت أمس الخميس، في طريق واد النار، وأدت إلى مقتل ثلاثه من عشيرة احمد من بديا. 

وطالبت القوى والمؤسسات في بيان صحافي، وصل (راديو بيت لحم 2000) نسخة منه، اليوم الجمعة، بملاحقة الجناة وإلقاء القبض عليهم، وإيقاع أقصى العقوبات بحقهم.                                    

وإليكم مجموعة المطالب، بحسب ما وردت في البيان:

- نأكد على اننا نرفض استلام جثامين الشهداء ودفنهم.                                

- نحمّل عائلة الهذالين كامل المسؤولية القانونية والعشائرية عن هذه الجريمة البشعة، بما فيها من عملية غدر منظمة وغير مسبوقه وغريبة عن اخلاق شعبنا.                                                                    

- نطالب القضاء الفلسطيني بإيقاع عقوبة الإعدام بحقهم لكونها تشكل تهديدا سافرا لأمن مجتمعنا الفلسطيني وترقى إلى أبشع مستوى إجرامي.        

- كما نؤكد على التزامنا واحتفاظنا بحقنا القانوني والعشائري في هذه الجريمة.                                                                        

- ونطالب دولة رئيس الوزراء وبصفته وزيرا للداخليه والحكومة الفلسطينية بعقد مؤتمر صحفي من شأنه إدنة واستنكار هذه الجريمة البشعة التي أقدم عليها هؤلاء المجرمين.    

موقع الوحدة الاخباري نقدم لكم اخر المستجدات على الساحة الفلسطينية والعربية والعالمية واخر الاخبار لحظة وقوعها اخر الاخبار الرياضية والعربية والعالمية والاخبار المنوعة كما ونقدم لكم حصادنا الاخباري لجميع الدول العربية

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : راديو بيت لحم

أخبار ذات صلة

0 تعليق