الاخبار اليوم - الفيروس ملوش كتالوج .. عوض تاج الدين عن ظهور موجة ثالثة لـ كورونا: ليست لدينا معلومات.. عميد زراعة عين شمس لـ صدى البلد: جداول امتحانات الفصل الدراسي الأول جاهزة

0 تعليق 10 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

موقع الوحدة الاخباري نقدم لكم اخر المستجدات على الساحة العربية والعالمية واخر الاخبار لحظة وقوعها اخر الاخبار الرياضية والعربية والعالمية والاخبار المنوعة كما ونقدم لكم حصادنا الاخباري لجميع الدول العربية

  • عوض تاج الدين عن ظهور موجة ثالثة لـ كورونا: ليست لدينا معلومات
  • عميد زراعة عين شمس :جداول امتحانات الفصل الدراسي الاول جاهزة
  • كل ما تريد معرفته عن مقرر القضايا المجتمعية لطلاب الجامعات

قال الدكتور محمد عوض تاج الدين، مستشار  رئيس الجمهورية للشؤون الصحية والوقائية، إن مصر بدأت الاستعداد لجائحة فيروس كورونا المستجد بمجرد ظهورها في الصين، سواء كان بتجهيز المستشفيات أو الأدوية أو المستلزمات الطبية.

وأضاف أن فيروس كورونا ليس جديدا، بل كان موجودا في عامي 2002 و 2003، بينما السلالة التي ظهرت في نهاية عام 2019، هي الجديدة فقط.

وأكد خلال مؤتمر بجامعة عين شمس، أن مصر لديها 77 مستشفي صدر في جميع المحافظات، تعد الخط الأول لمواجهة فيروس كورونا المستجد، و مصر نجحت في مواجهة الجائحة وخطتها "تدرس"، قائلا: "مصر عندها عدد كاف من أجهزة التنفس الصناعي".

وأشار إلى أنه لا يوجد دواء معين لعلاج فيروس كورونا حتي اليوم، بل يتم معالجة الأعراض، مؤكدا أن مصر من أوائل الدول التي استخدمت أدوية منع التجلط، وأن مصر تجاوزت الموجة الأولى بعدد قليل من الإصابات.

وتابع: ذروة الموجة الأولى لجائحة فيروس كورونا كانت بين العيدين "الفطر والأضحي" خلال عام 2019، وفي الموجة الثانية ديسمبر 2020 وحتي بداية يناير 2021، وبدأت الأعداد تنخفض منذ عدة أيام.

ويري أن تقليل الكثافة في الأماكن العامة والمؤسسات وأماكن العمل سواء كانت الحكومية أو الخاصة، ساعد بدرجة كبيرة في انخفاض أعداد المصابين مؤخرا.

وحول ظهور موجة ثالثة لجائحة فيروس كورونا المستجد،قال نحن أمام فيروس لايزال تحت الدراسة، ولا تتوفر حوله كل المعلومات، و"لم نصل لكتالوج له حتي الآن".

ونصح مرضى الأورام بضرورة أخذ لقاح فيروس كورونا، لأنهم يعانون من ضعف المناعة بسبب الأدوية التي يأخذونها لعلاج الأورام، لذا تم وضعهم ضمن الفئات الأولى بالحصول على اللقاحات.

وأكد أنه لم يثبت تأثر السيدة الحامل بأعراض جانبية في حالة الحصول علي لقاح كورونا من عدمه حتى الآن، لذا نصح بعدم حصولها عليه، وكذلك الأقل من 16 عاما.

وكشف عز بدء إعطاء لقاح فيروس الكورونا للأطقم الطبية في مستشفيات العزل والصدر والحميات خلال الأسبوع المقبل، ولكل شخص جرعتان، بينهما 21 يوما.

وأكد علي ضرورة الالتزام بالإجراءات الاحترازية، موضحا أن اللقاحات لا تعطي مناعة كاملة، ولم يثبت حتي الآن فترة تواجد الأجسام المضادة للفيروس بالجسم ويتوقع أنها تتراوح ما بين 6 إلي 9 أشهر، لذا لا بد من تطبيق الإجراءات الوقائية.

وقال إن مصر تسعى إلى توفير عدة مصادر للحصول علي لقاحات فيروس كورونا المستجد، وليس الاعتماد علي مصدر واحد

في السياق ذاته، قال الدكتور هشام الغزالي، أستاذ الأورام بطب عين شمس، ورئيس المؤتمر،  أن العلاجات المناعية للأورام حققت نسب شفاء عالية، عن العلاج الجراحي أو الكيماوي أو الموجه، حيث أن "المناعي" أثبت انه العلاج الأول في عدة أمراض سرطانية منها "الرئة والكبد".

ولفت إلى أن فئة مرضي الأورام لها أولوية في الحصول علي لقاح فيروس كورونا المستجد، خاصة أن نسبة الوفيات بين مرضي الأورام مرتفعة، موضحا أن من إيجابيات جائحة كورونا التحول الرقمي في كل شىء.

وأكد أن البحث العلمي هو قاطرة التطور والوصول لعلاجات مستهدفة، ونسعى أن لا نكون دولة تابعة باستمرار، وأن مركز الأبحاث بطب عين شمس حصل اليوم علي موافقة علي نشر بحث علمي في إحدي المجلات الطبية البحثية العالمية. 

وقال الدكتور حمدي عبدالعظيم، رئيس المبادرة الرئاسية لصحة المرأة، إن تشخيص سرطان الثدي مبكرا، يساعد بشكل كبير في تحقيق نسب شفاء عالية، فضلا أنه يساعد أيضا في تقليل النفقات المادية.

وأضاف أن مبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسي لصحة المرأة، تستهدف الاكتشاف المبكر لسرطان الثدي، موضحا أنه تم وضع خطة الاكتشاف المبكر ذات جدوى اقتصادية، وقابلة للتنفيذ، مع الاستفادة من البنية التحتية مثل "الوحدات الصحية" المنتشرة في جميع محافظات الجمهورية.

وأوضح أن خطة تدريب الأطقم الطبية المشاركة في مبادرة الرئيس لصحة المرأة، تعد أكبر خطة تدريب في العالم، حيث شارك فيها كل الأطقم الطبية بالوحدات الصحية والمراكز الطبية في جميع المحافظات، حيث تم تدريبهم علي التشخيص المبكر والعلاج الأفضل.

وأكد أن مبادرة صحة المرأة استقبلت 11 مليون سيدة في جميع محافظات الجمهورية خلال 18 شهرا، وهذا يعد نجاحا كبيرا لصالح المرأة المصرية بشكل خاص، ولمنظومة الصحة والدولة بشكل عام.

وقالت الدكتورة إيناس عبدالحليم، عضو مجلس النواب، إن خلال انتشار جائحة فيروس كورونا المستجد، أجل البرلمان تطبيق الضريبة، والضريبة المضافة لعدم تأثر الاقتصادي المصري، وأنه تم قانون يسمح لوزير الصحة اصدار قرارات تساعد منظومة الصحة وقت انتشار أي جائحة.

وتابعت أن البرلمان وافق علي قانون تحسين صندوق الطوارئ ومد خدمة الأطباء بعد سن المعاش، وقانون تحسين دخل الأطقم الطبية، وعدة قوانين أخري تساعد في مواجهة جائحة فيروس كورونا المستجد.

شهد فعاليات ختام المؤتمر الإعلامي عمرو الليثي، وأكثر من ١٥٠ عالما وخبيرا أجنبيا من كل دول العالم، وعلي رأسهم البروفيسير تاسوكو هونجو الحاصل علي جائزة نوبل لاكتشافه العلاج المناعي لعلاج السرطان، والبروفيسير سولانج بيترز رئيس الجمعية الأوروبية لعلاج الأورام، و البروفيسير مونيكا مورو رئيسة جمعية جراحة الأورام الأمريكية، والبروفيسير ساندرا سوين رئيس الجمعية الأمريكية لعلاج الأورام.

ومن جانبه قال الدكتور أحمد جلال عميد كلية زراعة جامعة عين شمس ، انه تم وضع جداول امتحانات الفصل الدراسي الاول ولكن ولم يتم الاعلان عنها حتي الان حسب قرارات المجلس الاعلي للجامعات في بداية فبراير سوف يتم الاعلان عنها .

وأضاف عميد زراعة عين شمس لـ صدى البلد، إنه تم وضع سناريوهات لاجراء الامتحانات بشكل سليم بدون معقوقات مشيرا الي انه لاول مرة جعل الامتحانات علي 4فترات منوها ان الكلية انتهت من رفع جميع المحاضرات أونلاين عبر المنصات التعليمية الإلكترونية، مشيرا إلى أنه لم يتم الإعلان عن جداول الامتحانات حتى الآن.

وأكد أن الامتحانات سوف تتم على 4 فترات باليوم، نظرا لجائحة كورونا مع تطهير وتعقيم المدرجات باستمرار حال صدور قرار من المجلس الأعلى للجامعات باداء الامتحانات في موعدها .

وفي سياق آخر وافق المجلس الأعلى للجامعات في اجتماعه الشهري، اليوم السبت 23-1-2021 في رحاب جامعة حلوان، على تقرير اللجنة المشكلة لدراسة واعداد مقرر القضايا المجتمعية.

وشدد المجلس الأعلى للجامعات، على أن تكون الدراسة في هذه القضايا متطلب تخرج لجميع طلاب الجامعات المصرية الحكومية والأهلية والخاصة.

ومن جهته، قال الدكتور تامر شوقي الخبير التربوي بكلية التربية جامعة عين شمس، إن مثل هذا القرار يرفع درجة وعي الطالب الجامعي بقضايا مجتمعه، مشيرا الي ان المقرر يجعل الطالب يبدأ حل مشكلات المجتمع ويحللها دون ووجود اي صعوبات تواجه .

وأضاف الدكتور تامر خلال تصريحاته لصدي البلد ان المقرر يعالج ويحلل المشكلات المجتمعية وهي عبارة عن زيادة نسب الطلاب _ الزيادة السكانية-حقوق الانسان -الشفافية ومكافحة الفساد وكل ما يتعلق بمشاكل المجتمع .

وأكد الخبير التربوي أن هذا المقرر لا يقتصر علي الكليات النظرية فقط، ولكن لجميع الطلاب وهذه خطوة جيدة من وزارة التعليم العالي لحل المشاكل المجتمعية بسهولة .

وأشار الدكتور إلى أنه يمكن لاساتذه علم الاجتماع والنفس تدريس هذا المنهج منوها ان بالجماعات يوجد انتداب داخلي للكليات العملية التي لايوجد بها هذا التخصص

موقع الوحدة الاخباري نقدم لكم اخر المستجدات على الساحة العربية والعالمية واخر الاخبار لحظة وقوعها اخر الاخبار الرياضية والعربية والعالمية والاخبار المنوعة كما ونقدم لكم حصادنا الاخباري لجميع الدول العربية

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : صدى البلد

أخبار ذات صلة

0 تعليق