اخبار اليمن اليوم الخميس 10 مارس 2016 ناشطون يحتجون أمام مقر الأمم المتحدة بجنيف ضد انتهاكات الميليشيات الحوثية : القوات الحكومية تقترب من جامعة تعز.. والميليشيات تحرق الغرفة التجارية

0 تعليق 5 ارسل لصديق نسخة للطباعة

ناشطون يحتجون أمام مقر الأمم المتحدة بجنيف ضد انتهاكات الميليشيات الحوثية

القوات الحكومية تقترب من جامعة تعز.. والميليشيات تحرق الغرفة التجارية

التغيير – صنعاء:

سيطرت قوات الجيش اليمني والمقاومة الشعبية على مواقع هامة واستراتيجية غرب مدينة تعز كانت خاضعة لسيطرة ميليشيات الحوثي وقوات المخلوع علي عبد الله صالح٬ مما سيمكنها في الأيام القادمة من تحرير منفذ الدحي.

كما كشف الناطق الرسمي باسم المجلس الأعلى للمقاومة الشعبية في محافظة تعز٬ العقيد الركن منصور الحساني٬ في تصريح لـ«الشرق الأوسط» أن «قوات الجيش والمقاومة الشعبية تمكنت من السيطرة على أهم المواقع الاستراتيجية٬ مثل منطقة الدحي٬ ويقتربون من السيطرة الكاملة على جامعة تعز٬ بعدما تقدموا٬ أيضا٬ باتجاه مجموعات الشيباني٬ المنطقة الخاضعة لسيطرة الميليشيات٬ وذلك في مواجهات عنيفة سقط فيها عدد من الميليشيات الانقلابية بين قتيل وجريح٬ وإصابة اثنين من المقاومة٬ ولا تزال الاشتباكات جارية».

وأكد العقيد الحساني أنه «بعد سيطرة المقاومة الشعبية لنقطة تبة الخوعة الاستراتيجية٬ تمكنت المقاومة من إدخال إمدادات من السلاح ستمكنها من السيطرة على المنفذ والمنطقة بكاملها».

وُتعد منطقة الدحي منطقة استراتيجية غرب مدينة تعز ومنطقة تماس بين طرفي النزاع٬ حيث تعتبر المدخل الأساسي إلى مدينة تعز لمنطقة الضباب ومناطق الحجرية٬ أكبر قضاء في المحافظة.

وتتواصل المواجهات العنيفة بين قوات الشرعية٬ الجيش الوطني والمقاومة الشعبية بمساندة قوات التحالف العربي التي تقودها السعودية٬ من جهة٬ وبين ميليشيات الحوثي وقوات المخلوع علي عبد الله صالح٬ في مختلف الجبهات القتالية في محافظة تعز٬ الواقعة إلى الجنوب من العاصمة صنعاء٬ حيث تمكنت من صد محاولات الميليشيات الانقلابية التسلل إلى مواقع المقاومة.

وشنت القوات الحكومية هجوما عنيفا على مواقع الميليشيات الانقلابية في البعرارة والحصب وحبيل سلمان٬ غرب مدينة تعز٬ في الوقت الذي دكت فيه دبابات ومدفعية المقاومة مواقع الميليشيات في منطقة الشقب٬ شرق جبل صبر٬ حيث تتمركز ميليشيات الحوثي وقوات المخلوع صالح.

وأحرقت الميليشيات الانقلابية مبنى الغرفة التجارية في تعز جراء القصف عليها بواسطة دبابة متمركزة في تبة السلال٬ في حين دكت المقاومة الشعبية في الجبهة الغربية منصة إطلاق صواريخ الكاتيوشا محلية الصنع٬ التابعة لكتائب حسم٬ معاقل الميليشيات في الدفاع الجوي.

على صعيد متصل٬ شنت مقاتلات التحالف العربي غارات على مواقع لمسلحي الحوثي وصالح في منطقة الرويس ويختل والقطاع الساحلي بميناء المخا٬ أسفرت عن تدمير مخزن سلاح ومنصة إطلاق صواريخ.

وعلى الجانب الإنساني٬ تواصل ميليشيات الحوثي وقوات المخلوع صالح حصارها منذ عدة أشهر على جميع منافذ المدينة وتمنع دخول المواد الغذائية والدوائية وجميع المستلزمات٬ ما أجبر 555 ألف شخص على النزوح.

وندد مجموعة من الناشطين وأعضاء منظمات المجتمع المدني في اليمن٬ خلال وقفة احتجاجية لهم أمام المقر الأوروبي للأمم المتحدة بجنيف والتي تأتي مزامنة مع فعاليات الدورة 31 لمجلس حقوق الإنسان٬ بالانتهاكات الممنهجة التي تمارسها ميليشيا الحوثي والمخلوع صالح الانقلابية بحق المواطنين والمدنيين والاستيلاء على مؤسسات الدولة.

وطالب المحتجون الأمم المتحدة بتنفيذ قراراتها وقرارات مجلس الأمن وفك حصار تعز وتسهيل وصول الإغاثة العاجلة والأدوية الطبية وتوفير المياه ورصد حالات الانتهاكات التي تطال المدنيين جراء القصف العشوائي والاعتداءات التي تقوم بها تلك الميليشيات. كما طالبوا إيران بكف يدها عن العبث باليمن وإثارة الحروب وتمزيق المجتمع بنعرات طائفية وفكرية دخيلة على المجتمع اليمني.

وقالت المنظمة الدولية للهجرة في تقرير لها أصدرته٬ الثلاثاء٬ بالاشتراك مع مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين٬ إن مدينة تعز تعد أكثر المدن اليمنية تضررا من الصراع القائم هناك جراء حصارها من قبل الحوثيين وقوات صالح الانقلابية منذ عدة شهور٬ في الوقت الذي يوجد فيه أكبر عدد من النازحين اليمنيين من تعز٬ والبالغ عددهم 555 ألف نازح٬ من مجموع 2.4 مليون نازح في سائر أنحاء اليمن.

وأشار التقرير إلى تزايد تدهور الأوضاع الإنسانية والاجتماعية والاقتصادية في اليمن في ظل غياب أي حل سياسي من الأفق وتزايد معاناة الشعب اليمني خاصة المدنيين. كما ناشد جميع الأطراف بالسماح بوصول المساعدات الإنسانية إلى المناطق الأكثر تضررا من القتال التي يوجد فيها معظم النازحين خاصة مدينة تعز.

الخبر | اخبار اليمن اليوم الخميس 10 مارس 2016 ناشطون يحتجون أمام مقر الأمم المتحدة بجنيف ضد انتهاكات الميليشيات الحوثية : القوات الحكومية تقترب من جامعة تعز.. والميليشيات تحرق الغرفة التجارية - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : التغيير نت ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

إخترنا لك

0 تعليق