اخبار اليمن اليوم الأحد 13 مارس 2016 الجيش والمقاومة يحذران المدنيين من ألغام زرعها المتمردون في تعز

0 تعليق 6 ارسل لصديق نسخة للطباعة

الجيش والمقاومة يحذران المدنيين من ألغام زرعها المتمردون في تعز

التغيير – صنعاء:

حذّر الجيش الوطني اليمني والمقاومة الشعبية المدنيين في تعز من التحرك في المناطق، التي تم استعادة السيطرة عليها، خشية الألغام التي زرعتها ميليشيات الحوثي والمخلوع صالح قبل فرارها.

وأوضح التحذير أن الطرقات والشوارع الرئيسية في المناطق الممتدة من ضاحية الحصب ومعسكر اللواء 35 مرورا بمعبر الدحي وصولا إلى ضاحية الضباب ما زالت تحتوي على ألغام مزروعة قد تنفجر في أي لحظة.

ودعا المجلس العسكري في تعز المدنيين تجنب السير في تلك الشوارع والطرقات حتى يتم الإعلان عن نزع كامل الألغام منها.

هذا ونجحت المقاومة الشعبية والجيش اليمني، ليل الجمعة - السبت في تحقيق تقدم كبير على جبهة مدينة تعز المحاصرة من قبل ميليشيات الحوثي منذ حوالي 10 أشهر، وتمكنا من فك الحصار غرباً وجنوباً.

وقتل 37 إضافة إلى سقوط عشرات الجرحى من ميليشيات الحوثي والرئيس المخلوع علي عبدالله صالح في المواجهات الجارية في الجبهة الغربية للمدينة، حيث أحرزت القوات الحكومية تقدما ملحوظا. وأعلنت المقاومة الشعبية والجيش الوطني تحرير مديرية المسراخ بالكامل عقب الانتصارات التي تحققت في جبهة الأقروض، وهو التقدم الذي يرجح إمكانية رفع الحصار عن كامل المدينة خلال الفترة القادمة.

وأحكمت المقاومة المدعومة بالجيش الوطني القبضة على مبنيي نادي الصقر وشرطة مديرية المظفر في حي دير باشا وسط فرار الميليشيات من المطار القديم في ضاحية الحصب، وهو مؤشر على عملية انهيار وشيكة في صفوف الميليشيات.

انشقاق عدد من شيوخ قبائل صنعاء

إلى ذلك، أفادت مصادر العربية بانشقاق عدد من شيوخ قبائل صنعاء عن الحوثيين، وإعلانهم تأييد الشرعية وذلك على وقع النجاحات الكبيرة التي تحققها المقاومة الشعبية والجيش الوطني في مدينة تعز.

إلى ذلك تواصل قوات الشرعية عمليات التمشيط وملاحقة ما تبقى من مسلحي الميليشيات غرب وجنوب مدينة تعز بعد نجاحها في فك الحصار عن المدينة من هاتين الجهتين. وبالتزامن مع عمليات التمشيط قصفت المقاومة الشعبية والجيش الوطني مواقع للميليشيات على الجبهة الشرقية من تعز.

وفي وقت سابق الجمعة، تمكنت المقاومة من الدخول إلى جامعة تعز اثر اشتباكات عنيفة قتل خلالها العشرات من العناصر الانقلابية، وتمت محاصرة أعداد أخرى من قناصتها في بعض المباني التي تحصنت بها

وفي الأثناء قصفت طائرات التحالف منصات إطلاق صواريخ في شارع الستين شمال المدينة.

تهنئة بالانتصار

وتهنئة بهذا التقدم الكبير، أجرى نائب الرئيس اليمني رئيس الوزراء خالد بحاح السبت اتصالين هاتفيين بمحافظ تعز علي المعمري، ووكيل المحافظة رشاد الأكحلي هنأهما بالانتصارات التي حققها الجيش الوطني والمقاومة الشعبية في المحافظة. واطلع من محافظ تعز على الخطوات العملية ما بعد عملية التحرير لاستعادة عجلة الحياة للمدينة وإعادة الأوضاع إلى طبيعتها والبدء في تدفق المساعدات الإغاثية والغذائية والطبية إلى كافة مناطق المحافظة دون استثناء. وثمن بحاح المواقف "البطولية" التي جسدها الجيش والمقاومة في سبيل الدفاع عن الأرض والعرض وتحرير المدينة وكسر الحصار المفروض عليها من قبل المليشيات الانقلابية.

ووجه بحاح رئيس اللجنة العليا للإغاثة بتحريك قوافل النصر الإغاثية الى محافظة تعز.

كما أجرى اتصالا هاتفيا برئيس المجلس العسكري بالمحافظة العميد صادق علي سرحان، ومستشار مجلس المقاومة عبدالله نعمان القدسي واللذين استعرضا تفاصيل الخطة العسكرية، وما قامت به قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية من تحرير مقر اللواء 35 بالمطار القديم غرب المدينة، بعد انهيار صفوف مليشيا الحوثي وصالح الانقلابية.

العربية

الخبر | اخبار اليمن اليوم الأحد 13 مارس 2016 الجيش والمقاومة يحذران المدنيين من ألغام زرعها المتمردون في تعز - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : التغيير نت ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

إخترنا لك

0 تعليق