اخبار الرياضة اليوم - رجل رائع - رجل مخيب | ليفانتي × فالنسيا

0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة

الرياضة اليوم اختيارات جول للأفضل والأسوأ في فوز الضفادع على الخفافيش...نجح فريق ليفانتي المتواضع في تحقيق فوزٍ ثمينٍ على حساب ضيفه فالنسيا بـ1-0 ظهر اليوم الأحد في ديربي شرق إسبانيا ضمن الجولة الـ29 من الليجا على ملعب سيوتات دي فالنسيا، ليرفع الضفادع رصيدهم لـ24 نقطةٍ في المركز الأخير بفارق الأهداف فقط خلف سبورتينج خيخون، مما ينعش آمال أبناء المدرب روبي في البقاء في الدوري الممتاز، فيما يتجمد رصيد أبناء المدرب جاري نيفيل عند 34 نقطةٍ في المركز الـ11، لينتهي أملهم عملياً في التأهل للمسابقات الأوروبية عن طريق الليجا.


والآن مع تقييم جول للأفضل والأسوأ في هذه المباراة:

 

 رجل رائع | خوانفران جارسيا - ليفانتي


أعطى الظهير الأيسر العجوز -39 عاماً- درساً لجميع من في الملعب والذين تقترب عمر بعضهم من نصف عمره بالتمام والكمال، حيث أظهر قوةً ولياقةً بدنيةً كبيرتين على مدار الـ90 دقيقة، وتألق تألقاً لافتاً قلمَّا نشاهده من لاعبين أصغر منه كثيراً في العمر.

وبخلاف مجهوده الوافر دفاعياً في رقابة الجناح الجزائري السريع سفيان فيغولي ومنعه من إحداث الخطورة على مرمى الحارس مارينيو، فقد قدَّم خوانفران مجهوداً هجومياً طيباً أيضاً في مساندة الجناح الأيسر موراليس، مقدماً 5 تمريراتٍ ناجحةٍ لزملائه، بل وتمكن من صناعة هدف اللقاء الوحيد من رمية تماسٍ طويلةٍ أرسلها بالمقاس على قدم جوزيبي روسي الذي وضعها مباشرةً بلمسةٍ واحدةٍ في مرمى الحارس دييجو ألفيش، ليستحق خوانفران لقب أفضل لاعبي اللقاء، ويأتي بعده بدرجةٍ قليلةٍ المدافع التونسي للخفافيش أيمن عبد النور، والذي تحمل بمفرده عبء التغطية على الأخطاء الكارثية لكلٍ من زملائه في الخط الدفاعي: موستافي، خافي فويجو وباريخو، ليستحق لقب الأفضل من جانب الخفافيش.

 رجل مخيب | شكودران موستافي - فالنسيا

ظهر المدافع الألماني الدولي -23 عاماً- بصورةٍ بشعةٍ في ذلك اللقاء، فلم يتمكن سوى من قطع 3 تمريراتٍ وارتكاب خطأين تكتيكيين فيما تحصل بنفسه على خطأ وكان عرضةً طوال المباراة لهجمات واختراقات مهاجمي الضيوف بقيادة الثلاثي المتألق: ديفيرسون، موراليس وروسي.

وبخلاف أخطائه الكارثية في التمرير، التشتيت والتمركز، فقد تجلى سوء موستافي في تسببه في استقبال فريقه لهدف اللقاء الوحيد مع سبق الإصرار والترصد، بعدنا تباطأ في تشتيت كرةً سهلةً على خط التماس من الجهة اليمنى ليضغط عليه ديفيرسون ويجبره على إخراج الكرة لرمية تماسٍ قـ63، ينفذها خوانفران طويلةً لتصل لروسي الذي وضعها في المرمى بكل سهولةٍ في ظل حراسةٍ متواضعةٍ من موستافي نفسه الذي وصل للإيطالي متأخراً بعدما طارت الطيور بأرزاقها، ليستحق النجم الألباني الأصل لقب أسوأ لاعبي المباراة، دون نسيان المستوى المتدني لباقي زملائه في الفريق باستثناء عبد النور فقط، والذي كان نقطة الضوء الوحيدة للخفافيش في ذلك اللقاء الذي أعتقد أنه قد كتب شهادة وفاة نيفيل في عالم التدريب، على الأقل في الليجا، بعدما ظهر بمظهر الفريق المستقبل للهجمات أمام الجار الأصغر في مدينة فالنسيا ومتذيل الترتيب.
 

تابع عمرو عبد العزيز

الخبر | اخبار الرياضة اليوم - رجل رائع - رجل مخيب | ليفانتي × فالنسيا - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : جول عالمي ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

إخترنا لك

0 تعليق