اخبار الرياضة اليوم - خاص | لوكاس مورا: أتوق لشراكة مع نيمار وإبراهيموفيتش

0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة

الرياضة اليوم النجم البرازيلي يتطلع للَّعب مع زميله في حديقة الأمراء وتكوين شراكة هجومية قوية رفقة الهداف السويدي..


GOALخاص لجول


يرى لوكاس مورا أن مواطنه نيمار سيكون صفقة رائعة لصالح باريس سان جيرمان، وذلك رغم اعترافه بصعوبة رحيل النجم البرازيلي الدولي عن برشلونة.

حيث لم يتوصل صاحب الـ24 عامًا حتى الآن إلى اتفاق مع البلاوجرانا لتجديد عقده الذي ينتهي في صيف عام 2018، ما أثار الكثير من التكهنات والإشاعات حول مستقبله في الكامب نو.

وبعد أن اقترن اسمه بنادي العاصمة الفرنسية، كان لا بد من سؤال لوكاس عن رأيه في تكوين شراكة مع نجم سانتوس الأسبق في حديقة الأمراء.

وقد تحدث صاحب الـ23 عامًا لموقع Goal قائلًا "بالطبع، لم لا؟ وجود لاعب عظيم كنيمار في باريس سان جيرمان سيكون شرفًا كبيرًا. إنه ظاهرة وامتلاك لاعب عظيم هو أمر عظيم للفريق. لكن من الصعب بالنسبة له ترك برشلونة".

"نحن نتحدث أحيانًا. نحن أصدقاء وهو شخص عادي، دائمًا سعيد، مبتسم وكثير المزاح .. لكنه يبقى مذهلًا على أرض الملعب".

يعتقد لوكاس أيضًا أن نيمار قادر على تكوين شراكة هجومية مثيرة للاهتمام معه ومع زلاتان إبراهيموفيتش في صفوف فريق المدرب لوران بلان.

حيث تابع قائلًا "أعتقد أن ذلك سيكون مثيرًا للاهتمام، يمكن حقًا أن توليفة جيدة. باريس سان جيرمان فريق يسعى دومًا للنمو، لذا فالمستقبل يعتمد على العديد من الأمور".

من جهة أخرى، وعلى عكس نيمار، استُبعِدَ لوكاس من قائمة المدرب دونجا الأخيرة للمنتخب البرازيلي.غير أنه يصر على العمل الجاد من أجل استعادة مكانه في صفوف الفريق الوطني.

"لم أتحدث معه كثيرًا، لكن في آخر مرتين كنت على اتصال به. لقد سارت الأمور على ما يرام وهناك الكثير من الاحترام بيننا. من الصعب أن تكون مدربًا".

"لدى دونجا أسلوب شرس للغاية ممزوج بقدر جيد من الرغبة والطموح للفوز. إنه يريد أن ينتشر صدى ذلك الأسلوب في كافة أرجاء الفريق. إنه أمر جيد، فذلك هو الأسلوب الذي اتبعه حين كان لاعبًا وهو يحاول تمريره لفريقه. شخصيًا علي الاستمرار بالعمل مع النادي كي يتم استدعائي للفريق الوطني".

كما أبدى لوكاس حرصه على الفوز ببطولة كوبا أميركا ودورة الألعاب الأولمبية هذا الموسم، معربًا عن أمله في مشاركة نيمار في كلتا الدورتين، قائلًا "لِمَ لا نفوز بكلتا البطولتين؟"

"اللعب مع الفريق الوطني دائمًا يمثل شرفًا كبيرًا. اللعب في الكوبا أميركا أمر مهم بالنسبة لي تمامًا الأولمبياد، لأن البرازيل لم تفز أبدًا بالميدالية الذهبية هناك".

"إنه أمر صعب لأنني وصلت لعامي الـ23، لذلك في حال استدعائي سأكون واحدًا من اللاعبين الذين اجتازوا حاجز السن. لكنني شاب ومتاح وما زال بوسعي الركض ان احتاجني المدرب!"

"مشاركة نيمار؟ أعتقد أنه هو صاحب القرار في النهاية. إذا أراد لاعب ما حقًا اللعب لمنتخب بلاده فمن الصعب على النادي إيقافه. الأندية عادة تحترم تلك الرغبة لذا وجود نيمار مهم للبرازيل، فهو الرمز الأبرز في بلادنا وهو حيوي للفريق الوطني".

الخبر | اخبار الرياضة اليوم - خاص | لوكاس مورا: أتوق لشراكة مع نيمار وإبراهيموفيتش - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : جول عالمي ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

إخترنا لك

0 تعليق