اخبار الرياضة - حكاية 7 نجوم أهلاوية "سمك لا يموت" خارج المياه الحمراء

0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة

"الأهلى" نادى يحلم أى لاعب بارتداء قميصه، فالظهور أمام ملايين المشجعين من أنصار القلعة الحمراء له لذة خاصة، النجومية بالقميص الأحمر ذات رونق مختلف، حصد البطولات واعتلاء منصات التتويج حلم يراود كل من داعب كرة القدم، والرحيل لأى سبب عن أبواب الجنة الحمراء كفيل بإنهاء مشوار النجم وكتابة نهايته، لاسيما إن كان من النجوم الذين كتبوا تاريخاً يصعب نسيانه مع القلعة الحمراء تماماً مثل السمك الذى حتماً سيموت خارج المياه.

ولكن على النقيض تماماً هناك نجوم ودعوا الأهلى ولكن استمرت حياتهم الكروية، ولم يفشلوا بل تفننوا فى حصد الإنجازات والألقاب الشخصية فى تحدى شديد لإثبات قدرتهم على الصمود أمام الطوفان الأحمر..
"اليوم السابع" يستعرض حكاية 7 نجوم أهلاوية "سمك لايموت خارج المياه الحمراء" ..


عميد لاعبى العالم والهداف التاريخى للأهلى أثبت أنه مهاجم من طراز فريد فعندما حزم حقائبه برفقة شقيقه إبراهيم للرحيل عن القلعة الحمراء والانتقال للغريم التقليدى الزمالك موسم 2001 ، لم يتغير وواصل التألق والإبداع بالقميص الابيض ولم يخسر موقعه فى تشكيلة الفراعنة وحطم كل الأرقام القياسية فى الملاعب المصرية .
عندما تلقى قرار إدارة الأهلى بالاستغناء عنه لم يقف مكتوف الأيدى ولم يعلن الاستسلام والانزواء بعيداً عن الأعين، وإنما واصل الرحلة وانتقل للزمالك واستمر فى مداعبة الساحرة المستديرة بإبداع وتفانى شديدين، ليؤكد جمال عبد الحميد أنه موهبة من طراز فريد.
رغم أن الأهلى لم يستغن عنه سوى عقاب على فعلته المسيئة بالهروب للاحتراف فى الدورى السويسرى، فإن السد العالى قدم ملحمة تاريخية فى كل الأندية التى ارتدى قمصانها مثل الزمالك والإسماعيلى والمريخ السودانى والاتحاد السكندرى، وأخيراً وادى دجلة ليحجز موقعه فى تشكيلة الفراعنة رغم سنه الاربعينى ويواصل تحطيم الارقام القياسية التى باتت عنواناً لأفضل حارس مرمى فى تاريخ الكرة المصرية .
رغم أنه خرج من أبواب الأهلى وتألق ثم تلقى قرار الاستغناء مرة أخرى بصدر رحب فإن محمد فضل مهاجم المقاولون العرب الحالى يثبت يوماً بعد الآخر أن الرحلة مستمرة وأن النهاية قراره وليس قراراً يمكن فرضه عليه فمازال يمتع الكثيرون بأهدافه الجميلة .
توقع الكثيرون أن تنتهى مسيرة سفاح أفريقيا داخل جدران الانتاج الحربى بعدما تلقى كارت أحمر خارج أسوار ملعب التتش، إلا أن محمد ناجى جدو نجم الأهلى السابق رفض الاقتناع بهبوط مستواه أو تأثير الاصابة على قدراته الفنية والبدنية .
رغم أن كابتن منتخب مصر فوجىء بقرار إدارة الاهلى بعدم تجديد تعاقده مع القلعة الحمراء بحجة كبر سنه إلا أن أحمد حسن فضل إستكمال رحلته مع الساحرة المستديرة مع نادى الزمالك ليواصل تألقه ولمساته الراقية وأهدافه المتميزة .
صانع ألعاب الزمالك ومنتخب مصر المتألق كانت أحد ناشئى النادى الاهلى الذى تلقى قرار الاستغناء من الادارة الحمراء بإصرار وتحدى كبير لإثبات الذات وبالفعل حقق هدفه وأصبح أحد أهم نجوم الدورى المصرى لدرجة دفعت مسئولى القلعة الحمراء للندم على التفريط فيه.

الخبر | اخبار الرياضة - حكاية 7 نجوم أهلاوية "سمك لا يموت" خارج المياه الحمراء - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : اليوم السابع رياضة ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

إخترنا لك

0 تعليق