اخبار الرياضة اليوم في مصر 7 أيام مصيرية للنني - هل حان الوقت للمعان مع أرسنال؟

0 تعليق 5 ارسل لصديق نسخة للطباعة

يدخل محمد النني لاعب وسط أرسنال الفترة الأهم في مسيرته مع فريقه الجديد بعد شهرين من انتقاله، فهل يستغل الأمر ويلمع أم لا؟ هذا ما ستجيب عنه الأيام المقبلة.

أرسين فينجر المدير الفني لأرسنال خرج يوم الجمعة ليصرح بأن النني أصبح جاهزا لقيادة وسط الفريق في الفترة المقبلة التي تشهد العديد من الغيابات.

يفقد خط وسط أرسنال في الشهر المقبل أحد أهم لاعبيه هو أرون رامسي، فضلا عن الغيابات الطويلة لسانتي كازورلا وجاك ويلشير.

فأرون رامسي الذي أصيب في مباراة هال سيتي الأخيرة يغيب عن عدة مباريات، أولها ضد واتفورد يوم الأحد في ربع نهائي كأس إنجلترا والتي من المقرر أن يلعبها النني بشكل أساسي وفقا لتصريحات فينجر.

المباراة التالية لأرسنال ستكون ضد برشلونة في دوري أبطال أوروبا يوم الأربعاء المقبل وهي الاختبار الأصعب للنني في مشواره الجديد مع أرسنال.

الفريق اللندني خسر على ملعبه بهدفين دون مقابل من البلوجرانا، ويدخل مهمة صعبة للغاية بملعب كامب نو ضد الثلاثي الناري ليونيل ميسي ونيمار ولويس سواريز.

على النني أن يستحضر أداءه الجيد الذي قدمه ضد تشيلسي وريال مدريد وليفربول في دوري أبطال أوروبا الموسمين الماضيين مع بازل.

لاعب الوسط المصري الشاب لم يخاف من أسماء بحجم إدين أزار وأوسكار وكريستيانو رونالدو وجيمس رودريجز وماريو بالوتيلي عندما واجههم في دوري الأبطال رفقة فريق صغير مثل بازل.

بعد الصدام مع برشلونة قد يجد النني نفسه يلعب المباراة الثالثة على التوالي خلال 7 أيام، حين يحل أرسنال ضيفا على إيفرتون يوم السبت المقبل في الدوري الإنجليزي.

يدخل أرسنال المباراة وهو بحاجة ماسة للفوز من أجل الحفاظ على بصيص الأمل في التتويج بلقب الدوري هذا الموسم.

فالفارق بين أرسنال الثالث وليستر سيتي المتصدر اتسع لثماني نقاط، قد تصبح 11 في حالة فوز ليستر على نيوكاسل يوم الاثنين، وذلك قبل تسع جولات من نهاية المسابقة.

بعد مباراة إيفرتون ستتوقف مباريات المدفعجية وينضم النني إلى منتخب مصر الذي يواجه نيجيريا ذهابا وإيابا يومي 25 و29 مارس الجاري في تصفيات كأس الامم الإفريقية 2017.

يعود أرسنال للعب بمباراة في الدوري الإنجليزي ضد واتفورد يوم السبت الثاني من أبريل ومشاركة النني بشكل أساسي فيها تعتمد على حالته الفنية والبدنية وقتها، وما قدمه خلال الأسبوع المقبل المصيري لرجال أرسين فينجر.

في حالة تحقيق المدفعجية للمعجزة وعبور برشلونة في دوري أبطال أوروبا فأنهم سيلعبون مباراة ذهاب ربع النهائي يوم الخامس أو السادس من أبريل المقبل.

يوم التاسع من أبريل يحل أرسنال ضيفا على وست هام في رحلة صعبة جديدة بمشوار الدوري الإنجليزي.

مع بداية النصف الثاني من أبريل حين يستعد أرسنال لمواجهة كريستال بالاس في الدوري سيجد النني نفسه يقاتل من أجل اللعب بعد عودة رامسي ودخول سانتي كازورلا المصاب منذ فترة في أجواء المباريات.

الخبر | اخبار الرياضة اليوم في مصر 7 أيام مصيرية للنني - هل حان الوقت للمعان مع أرسنال؟ - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : في الجول ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

0 تعليق