اخبار الرياضة اليوم في مصر تقرير في الجول - كيف يكون مصير الأهلي الإفريقي عندما يتعادل في بداية المشوار

0 تعليق 11 ارسل لصديق نسخة للطباعة

الأهلي تعادل سلبيا أمام ريكرياتيفو ليبولو الأنجولي في انطلاق مشواره الإفريقي. تعادل ليس هو الأول للفريق في بداية انطلاقاته ببطولات إفريقيا. فكيف تأتي نتائجه بعد ذلك؟

ريكرياتيفو استقبل الأهلي يوم السبت في ذهاب دور الـ32 من دوري أبطال إفريقيا. وأهدر المارد الأحمر العديد من الفرص لينتهي اللقاء 0-0. ()

وبات على الأهلي تحقيق الفوز يوم السبت المقبل في مباراة الإياب من أجل ضمان الصعود لدور الـ16.

بدء الأهلي مشواره في بطولات إفريقيا بالتعادل في لقاء الذهاب، 8 مرات.

ومن أصل الـ8 مرات، حصد الأهلي اللقب الإفريقي 4 مرات وفشل مرة واحدة فقط في التأهل للدور المقبل.

بينما خرج من ربع نهائي ونصف نهائي المسابقة مرة وخسر نهائي المسابقة مرة.

ويستعرض FilGoal.com مشوار الأهلي في بطولات إفريقيا عندما ينتهي لقاء الذهاب التعادل سواء خارج أرضه أو داخلها.

خارج الديار أمام هورسيد الصومالي، الأهلي يتعادل 1-1 بفضل محمود الخطيب.

وفاز الفريق بثلاثية في العودة سجلها محمود الخطيب وطاهر الشيخ وشريف عبد المنعم ونجح في التأهل.

وودع الأهلي البطولة من دور ربع النهائي وقتها.

عاد الأهلي إلى القاهرة بنتيجة التعادل 0-0 من الصومال أمام جينو يونايتد.

في العودة فاز الأهلي 1-0 بهدف علاء ميهوب.

وأكمل الأهلي مشواره في البطولة وحقق البطولة الإفريقية الأولى له في تاريخه.

الأهلي يواجه بانسيريس نوارز (ليوباردز) الرواندي خارج الديار وينجح في العودة بالتعادل 1-1 بفضل هدف أيمن شوقي.

وحسم الفريق الفوز بالإياب بسهولة برباعية مقابل لاشيء بثنائية مصطفى عبده وهدف محمود الخطيب ومجدي عبد الغني.

وحقق الأهلي لقب دوري أبطال إفريقيا وقتها بعد الفوز على الهلال السوداني في النهائي.

من جديد يتعادل الأهلي ذهابا خارج الديار وهذه المرة أمام يانج أفريكانز التنزاني 0-0.

وفي العودة يكتسح الأهلي ضيفه يانج أفريكانز برباعية شهدت ثنائية من أيمن شوقي وهدف من علاء عبد الصادق وأخر من ربيع ياسين.

وودع الأهلي البطولة وقتها من الدور نصف النهائي.

وبعد نهاية مقاطعة الأهلي لبطولات إفريقيا، يعود الفريق من جديد للبطولة ويواجه البن الإثيوبي خارج الديار ويتعادل 1-1 بهدف حسام حسن.

في العودة ودع الأهلي البطولة بسبب التعادل 2-2.

فثنائية أحمد نخلة وأحمد كشري لم تشفع الأهلي في استكمال مشواره بالبطولة بسبب أفضلية الأهداف خارج الديار.

عودة من جديد لمنصات التتويج. الأهلي يتوج بطلا لإفريقيا بعد مشوار بدأ أمام ناكيفوبو فيلا الأوغندي.

تعادل ذهابا خارج الديار 0-0 ثم وجه درسا ورسالة قوية إلى الجميع بالفوز 6-0.

ثنائية لمحمد أبو تريكة وأخرى لمحمد بركات مع هدف لعماد متعب وهدف لعماد النحاس.

واستكمل الأهلي مشواره وحصد اللقب بعد الفوز على النجم الساحلي التونسي في النهائي.

تعادل الأهلي 0-0 أمام هايلاندرز الزيمبابوي في بداية مشواره خارج الديار.

وفاز في القاهرة 2-0 بفضل أمادو فلافيو وشادي محمدي.

وكاد الفريق أن يحقق لقبه الثالث على التوالي ولكن خسر الأهلي النهائي أمام النجم الساحلي.

تعادل 0-0 أمام البن الإثيوبي خارج أرضه ذهابا.

وفاز في الإياب بثلاثية عن طريق محمد أبو تريكة هدفين وفلافيو هدف.

وتوج الأهلي بطلا للمسابقة بعد الانتقام من الترجي التونسي والذي توج على حسابه بلقب دوري الأبطال 2010.

فماذا سيفعل الأهلي في لقاء الإياب أمام ريكرياتيفو؟ هل يحقق الانتصار ويواصل مشواره نحو اللقب الغائب أم الفريق الأنجولي يُحضر مفاجأة ستظهر في برج العرب؟ لننتظر ونرى.

الخبر | اخبار الرياضة اليوم في مصر تقرير في الجول - كيف يكون مصير الأهلي الإفريقي عندما يتعادل في بداية المشوار - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : في الجول ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

إخترنا لك

0 تعليق