اخبار الرياضة - بندق و"جلباب" الخواجة.. و"شيزوفرينيا" الطيب

0 تعليق 17 ارسل لصديق نسخة للطباعة

اخر احبار الرياضة في مصر اليوم والعاجلة حيث وجهة نظر

لا يوجد شخص على وجه الكرة الأرضية يحب كرة القدم اللعبة الشعبية الأولى على مستوى العالم، إلا وله إنتماء لفريق أو منتخب، ومن ينكر ذلك هو غير صادق، وتشجيع فريق أو حبه ليس عيبا إلا في حالة واحدة، وهي أن يتأثر عمل هذا الشخص بتلك الميول، وأن يتخلى عن الحياد.

 

خالد الغندور لاعب الزمالك السابق وأحمد الطيب ثنائي ينطبق عليه هذا الأمر، وهو عدم الحياد والتعصب لفريق بعينه وذلك على المستوى المهني، مما أفقدهما المصداقية عند غالبية جمهور الكرة في مصر.

 

محمد لطيف كان زملكاويا وحمادة إمام كان زملكاويا، وناصف سليم، وفايز الزمر، وغيرهم من الذين عملوا في مجال كرة القدم، وكانت ولا زالت جماهير الكرة المصرية بكافة الإنتماءات تحترمهم بشدة.

 

الغندور ورغم أنه تعرض للنقد كثيرا طوال السنوات التي عمل فيها في مجال الإعلام، لكنه لا يحاول أن يراجع نفسه وأن يصحح أخطائه، بالعكس الأمور تسير من سيئ إلى أسوأ، وأصبح يرتدي "جلباب" الخواجة مشجع الزمالك الشهير، والذي عندما يتحدث تراه أكثر "عقلانية" من الإعلامي خالد الغندور.

 

المدهش أن "بندق" دائما ما يؤكد أنه الإعلامي "المحايد".. أكيد حد فهمه الحياد غلط، والغريب أن خرج في إحدى المرات ليؤكد أنه صوت الزمالك في الإعلام.. تناقض غريب، من المفترض أن يكون صوت "الحق" سواء كان الحق مع الزمالك أو الأهلي أو أي فريق.. هذا هو دور الإعلامي "المحترم" وليس التعصب لفريق بهذا الشكل "المفضوح".

 

أقام الدنيا ولم يقعدها بسبب ملعب لقاء القمة الأخير وإقامته على ملعب برج العرب، لكنه لم يتكلم عن تغيير ملعب لقاء الإنتاج الحربي والزمالك ونقله إلى ملعب "بتروسبورت" رغم أن المباراة مباراة الإنتاج وملعبه السلام ثم الدفاع الجوي وملعب بتروسبورت هو ملعب الزمالك، رغم أن الأمن الذي رفض إقامة القمة في بتروسبورت هو الذي رفض إقامة لقاء الإنتاج والزمالك بملعب السلام والدفاع.. لكن بندق "لا أرى لا أسمع لا أتكلم لا أعمل حريقة، طالما أن الأمر لا يخص الأهلي.

 

خرج بسذاجة غريبة ليظهر غضب عارم من إيقاف لاعبو الأهلي الحاصلون على الإنذار الثالث في لقاء المقاصة في لقاء كأس مصر، وطالب بإيقافهم في مباراة الدوري المقبلة.. "جهل" لست أعلم هل هو مقصود أم لا، رغم أنه لعب لسنوات ويعرف أن العقوبات مرتبطة في بطولتي الدوري والكأس، وأيضا سيغيب بعض لاعبو الزمالك في مواجهة الكأس المقبلة للإيقاف بعد حصولهم على إنذارات في لقاء المقاولون.

 

خرج أمس ليهاجم باسم مرسي، ولا أحد يعلم سر هذا الهجوم، ولكن الحقيقة أن مرتضى ونجليه غير راضين عن باسم، ولذلك لابد أن يتم إرضاء من قام بتوفير برنامج في قناة "خاصة" ونضع تحت مليون خط، وأيضا العمل في قناة "خاصة" أخرى حصلت على حقوق البث من خلال الشركة الراعية للزمالك.

 

ونذهب للمعلق أحمد الطيب الذي كان يفضل أموال الخليج وعمل في القنوات الخاصة بها، ثم عاد لقناة نايل سبورت "المصرية الحكومية"، وذلك أيضا بفضل مرتضى منصور الذي يحرك الشركة الراعية للزمالك ومالكة حقوق البث كيفما يشاء، هو يريد وضع أذرعة بيضاء في الإعلام لتخدم مصالحه ومصالح ناديه، ويواصل الطيب تعصبه الأعمى خلال مباراة واثنتين وثلاثة ولا يتوقف رغم غضب الجماهير العارم تجاهه.

 

الكوميدي هو خروجه لينتقد قناة نايل سبورت التي يعمل بها ويقبض آلاف الجنيهات منها، بسبب تكرار عرض هدف ماليك إيفونا، وذلك عبر حسابه على فيس بوك، ويهاجم القناة بضراوة ويدعي أن ميولها حمراء، ويعود الطيب ليمارس هوايته في التعليق بلسان مشجع درجة تالتة، ويكسر القواعد ويتحدث في أمور تحكيمية خاصة بالمباراة وخاصة بمباريات أخرى، ولا أعلم هل هذا دور معلق مباراة كرة قدم؟ أم خبير تحكيمي، أم إعلامي؟ لأن الطيب وهو يعاني من "الشيزوقرينيا" يقوم بكل تلك الأدوار أثناء تعليقه على مباريات الكرة سواء الخاصة بالزمالك أو بالأهلي.

 

من شاهده بالأمس وهو يعلق على مباراة الزمالك والمقاولون يتأكد أنه وصلة إلى مرحلة صعبة للغاية من التعصب للزمالك وكراهية الأهلي، مما عرضه لهجوم شديد للغاية من الجماهير الحمراء عبر مواقع التواصل الاجتماعي لأن معلق فقد مصداقيته وحياديته، وظهر ذلك جليا في تعليقه على بعض الألعاب داخل منطقة جزاء المقاولون، بل وصراخه لحظة تسديدة مصطفى فتحي للكرة قائلا بمعنى أن كان يتمنى أن يسجل هدف، وكأن الزمالك يلعب في دوري الأبطال أمام فريق جنوب أفريقي وليس المقاولون الفريق المصري.

 

المعلق أحمد الطيب شجع الزمالك براحتك، إكره الأهلي براحتك، لكن عندما تجلس على مقعد المعلق وأمامك المايك تخلى عن ميولك وكن محايدا، والتزم بدورك المحدد في التعليق على أحداث المباراة فقط، وترك التحليل الفني والتحكيمي للأستوديو التحليلي، احترم الجمهور حتى يحترمك الجمهور.. "مش كدة ولا إيه"؟.

 

للتواصل مع الكاتب عبر صفحته على فيس بوك من هنا 

الخبر | اخبار الرياضة - بندق و"جلباب" الخواجة.. و"شيزوفرينيا" الطيب - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : جول كوم ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

0 تعليق