السعودية اليوم سعودة محلات الجوالات حل مؤقت للبطالة

0 تعليق 7 ارسل لصديق نسخة للطباعة


على خلفية القرار الذي أصدره وزير العمل الدكتور مفرج الحقباني بقصر العمل في مهنتي بيع وصيانة أجهزة الجوالات وملحقاتها على السعوديين والسعوديات فقط، أكد الكاتب الاقتصادي برجس البرجس أن هذه البادرة خطوة طيبة وفيها حلول للبطالة ولكنها تعتبر معزولة عن تطوير الاقتصاد.
وقال البرجس: لدينا 30 جامعة ومهندسون لا يستطيعون صنع الجوالات متسائلًا: متى سننافس المستورد؟
وأوضح من خلال “عين اليوم” أن هذه المرحلة ستؤدي إلى الفوضى لفترات ما لم تحل المشكلة الأساسية وهي “تطوير الاقتصاد” نفسه.
وأضاف: نحن نحل مشكلات البطالة بعيدًا عن تطوير الاقتصاد وذلك بإيجاد وظائف منتجة أو غير منتجة إضافة إلى رفع الرسوم والخدمات الحكومية فبالتالي اقتصادنا غير متطور.
وفي السياق نفسه، دشّن مغردون على “تويتر” هاشتاج #إلزام_سعودة_محلات_الجوالات أكد بعضهم أن القرار في صالح الشاب السعودي الذي يعد هو الأحق بهذا العمل، وأن الكثير من الأعمال فقط تحتاج للتشجيع والإغراء.
وأشاروا إلى أن القرار يحقق الأمن لكن بعض التجار يرون فيه إجحافًا باعتبار أنهم يريدون عمالة أجنبية تتحصل على رواتب أرخص.
يذكر أن القرار نص على إعطاء مهلة للمنشآت والعاملين في هذا النشاط لتصحيح أوضاعهم خلال ستة أشهر تبدأ من 1 جمادى الآخرة، على أن تلتزم المنشآت المعنية بتوطين هاتين المهنتين بنسبة لا تقل عن 50% خلال ثلاثة أشهر من تاريخ البدء.
وأوضحت وزارة العمل أن القرار يهدف إلى إيجاد فرص عمل للسعوديين والسعوديات، إضافة إلى الحفاظ على هذه المهنة لأهميتها أمنيًا واجتماعيًا واقتصاديًا والتضييق على ممارسات التستر التجاري.

الخبر | السعودية اليوم سعودة محلات الجوالات حل مؤقت للبطالة - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : عين اليوم - اخبار محلية ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

إخترنا لك

0 تعليق