فيفاء أون لاين: أسرة الطفل المنحور بـ “المدينة المنوره” تروي التفاصيل الكاملة للمأساة

0 تعليق 1 ألف ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

لقي الطفل «زكريا بدر علي الجابر» ذو الستة أعوام، مصرعه نحرا أمام مرأى والدته على يد مجرم أربعيني مجهول، بالقرب من أحد مقاهي طريق الأمير سلطان بن عبدالعزيز بالمدينة المنورة.

قال جد الطفل لأمه «ناصر علي الفايز»، ببلدة الشعبة بالأحساء، «ابنتي تعمل في جدة، وذهبت مع ابنها زكريا في زيارة إلى المدينة المنورة، وحين طلب الطفل وجبة من أحد المقاهي على طريق الأمير سلطان بن سلمان في المدينة، فوجئ بالجاني الذي خطفه من حضن أمه، وكسر زجاج أحد المحلات ليستخدمه كأداة في نحر الطفل، على الرغم من محاولة أمه انقاذ ابنها والاستنجاد المارة، إلا أنها دخلت في حالة غيبوبة إثر الهلع الذي انتابها من مشاهدة ابنها وسط بركة من الدماء، ونقلت على إثرها إلى المستشفى، لا سيما وأنها تعاني من مرض في القلب»، وفقا لـ”اليوم”.

وتابع، “المجرم قام بمقاومة المتواجدين، وإصابة رجل الأمن، في حين تمكنت الجهات الأمنية من الإمساك به، في هذه اللحظات لم نعلم عن الحادثة ووفاة الطفل إلا بعد ساعات طويلة، فبداية الخبر وفي ليلة أمس، علمنا بأن الطفل في المستشفى فقط، والكل كان يخبئ خبر وفاته خوفا على والدته التي دخلت في حالة غيبوبة، بعدها جاء الخبر المفجع الذي آلم الأسرة بأكملها، وأهالي بلدة الشعبة بالأحساء التي تسكن فيها العائلة”.

وأضاف ناصر الفايز، خال الطفل المجني عليه، أن الطفل زكريا هو الابن الأصغر، وله أختان أيضا وأخ، مؤكدا “القصاص من كل مجرم وجانٍ، وسوف يأخذ الحق مجراه، وكلنا ثقة في رجال أمننا، وما حدث هو قضاء الله وقدره، ونحن صابرون ومحتسبون الأجر من الله”.

وأشار خال الطفل، إلى “أن فتح باب العزاء سيكون بعد مراسم الدفن والذي سيتم تحديده بعد انتهاء مجريات التحقيق في الحادثة”.

وقال مقربون من أسرة المجني عليه، إن الطفل ويدعى «زكريا» يسكن في قرية ‏«الشعبة» بالأحساء، وقدم مع عائلته إلى المدينة المنورة لزيارة المسجد النبوي، وبينما كان الطفل يسير مع والدته؛ تهجم شخص -في العقد الرابع من العمر- على الطفل مستخدمًا قطعة زجاج أودت بحياته فورًا.

وأشاروا إلى أن والدة الطفل تعرضت لإغماء من هول الصدمة، وجرى نقلها للمستشفى، فيما استمر الجاني بالتهجم ومقاومة رجال الأمن قبل الإطاحة به.

وأكدت مصادر، أن الجهات الأمنية تلقت بلاغات عدة من مواطنين، يفيدون بأنهم أثناء جلوسهم في مقهى بحي التلال شاهدوا الجاني قام بكسر زجاج محل تجاري واستخدام الزجاج بقتل الطفل ونحره أمام والدته، واستطاع أحد أفراد الأمن من منسوبي أمن المهمات والواجبات بشرطة منطقة المدينة المنورة كشف الواقعة بعد مشاهدته لوالدة الطفل وهي تستنجد بالمارة لإنقاذ طفلها.

وقام الجاني بالاشتباك مع رجل الأمن، ونتج عن ذلك إصابة رجل الأمن بعدة إصابات بين الخفيفة والمتوسطة أدت إلى نقله إلى أحد المستشفيات بالمدينة المنورة.

وتم القبض على الجاني من قبل الجهات الأمنية وإحالته للتحقيق لكشف ملابسات الواقعة، بينما تمت إحالة والدة الطفل إلى أحد المراكز الطبية الخاصة لإسعافها، حيث كانت تعاني من حالة نفسية سيئة.

شارك هذا الموضوع:

الخبر | فيفاء أون لاين: أسرة الطفل المنحور بـ “المدينة المنوره” تروي التفاصيل الكاملة للمأساة - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : فيفاء أون لاين ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

0 تعليق