اخبار المشاهير ” الجنسية الأمريكية ” .. موضة تداعب الفنانات

0 تعليق 35 ارسل لصديق نسخة للطباعة

تزداد موضة سفر الفنانات إلى الولايات المتحدة الأمريكيةيوما بعد يوم ، لإنجاب أبنائهن هناك  والحصول على الجنسية الأمريكية حتى باتت ظاهرة أقرب إلى الموضة  تسعى إليها النجمات.
وتعتبر آيتن عامر آخر الفنانات حيث سافرت إلى الولايات المتحدة الأمريكية خلال الشهور الأخيرة من الحمل لتضع ابنتها  ايتن هناك وهو الأمر الذي سبب هجوما عليها فور سفرها ما جعل شقيقتها وفاء عامر تدافع عنها وتبرر سفر شقيقتها للولادة في أمريكا نتيجة عدم استقرار حالتها الصحية في الحمل.
وسبق آيتن عدد من الفنانات منهن مني زكي التي وضعت ابنها الثاني ” سليم” في أمريكا حيث كانت تمكث للعلاج هي وزوجها أحمد حلمي خلال أزمته الصحية التي مر بها، علما بأن ابنتهما الأولي ” لي لي ” لم تنل هذا الحظ .
كذلك وضعت بسمة بوسيل زوجة تامر حسني، طفلتها الأولى تاليا في الولايات المتحدة الأمريكية حيث سافر حينها تامر إلي أمريكا ليكون بجوار زوجته واستقبال مولودته الاولى التي حصلت على الجنسية الأمريكية عكس ابنته الثانية ” امايا” التي ولدت بالقاهرة.
وحرص كل من الفنانة بسمة وزوجها الناشط السياسي عمرو حمزاوي على حصول ابنتهما الاولى على الجنسية الأميركية، حيث سافر الزوجين أمريكا قبل الولادة حتي تضع بسمة ابنتها هناك .
أما زينة فتعمدت اخفاء خبر حملها وسافرت منذ بدايته إلي الولايات المتحدة الأمريكية لتضع توأمها هناك ، لتعود وتفاجئ الجميع بولادتها بتوأم من أحمد عز .

أما إيمي المولى فقد أنجبت أطفالها الثلاثة في الولايات المتحدة الأميركية بغية حصولهم على الجنسية الأميركية. وتعمدت أن تلد أبناءها الثلاثة في المستشفى نفسها.
وكانت مي سليم قد سافرت قبل ولادتها بأسبوع إلى الولايات المتحدة الأمريكية حتى تحصل ابنتها” لي لي ” على الجنسية الأميركيةفور ولادتها.

للمزيد:

حصاد 2015: فنانات صرن أمهات… وأخريات حوامل

الخبر | اخبار المشاهير ” الجنسية الأمريكية ” .. موضة تداعب الفنانات - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : انا زهرة مشاهير العرب ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

إخترنا لك

0 تعليق