عاجل

اخبار الفن والفنانين أجواء عالمية بحفل عازف البيانو العالمى «ريتشارد كلايدرمان»

0 تعليق 13 ارسل لصديق نسخة للطباعة

«تايتانيك» أضفت الحميمية على الجمهور.. ومعزوفة زامفير «مونامور» ألهبته

  

أجواء عالمية شهدها حفل الفنان العالمى الفرنسى عازف البيانو ريتشارد كلايدرمان الذى أقيم مساء الجمعة الماضى فى القاهرة الجديدة بالتجمع الخامس بقاعة ماركى «كايرو فيستيفال سيتى» التى راعتها «الشروق».


ففى ليلة بها الكثير من الرومانسية والكلاسيكية والتى توصف بأنها أشبه بالأمسية الجميلة والنادرة التى لا تنسى، قام العازف العالمى والملقب باسم «أمير الرومانسية» بإحياء حفل موسيقى كبير هو الأول له فى مصر، وصاحبته الفرقة الملكية الرومانية، وضيف الشرف عازف الفلوت جورج زامفير والذى يعد من أهم مؤلفى وعازفى الموسيقى فى العالم.
شهد الحفل إقبالا جماهيريا كبيرا من مصر والجاليات العربية والتى ملأت جنبات القاعة، وذلك بسبب حرصهم الشديد على التواجد ومشاهدته نجمهم المفضل، الذى أبهر الحضور بموسيقاه الفريدة والمتميزة جعلتهم يتفاعلون معها ويتمايلون مع موسيقاها العزبة، بالإضافة لحضور عدد من الشخصيات البارزة من بينهم المهندس إبراهيم المعلم الناشر ورئيس مجلس إدارة جريدة دار الشروق وأميرة أبو المجد العضو المنتدب للشروق، ومحافظ الإسكندرية الأسبق هانى المسيرى وزوجته، ومن الفنانين طارق لطفى، وإيمان، والمطرب هشام عباس الذى اصطحب زوجته جيهان للحفل.
بدأ الحفل بصعود ريتشارد إلى خشبة المسرح الذى استقبله الجمهور بحفاوة بالغة وتصفيق حاد، حيث حرص ريتشارد على توجيه الشكر للجمهور الذى حضر الحفل، وأعرب عن سعادته أيضا بالتواجد بمصر وبإقامة الحفل على أرضها. وعقب ذلك قام بالعزف فى ظل وجود إبهار للإضاءة المرافقة له مع ظهور صور له على شاشة المسرح، بالإضافة لعرض مشاهد وفيديوهات للمقطوعات الموسيقية التى قدمها لجمهوره خلال الحفل.
قدم كلايدرمان الموسيقى التى غلب عليها جو هادئ ملىء بالحميمية، فقد استطاع أن يستدرج عاطفة ومشاعر الحضور من خلال معزوفاته القديمة والحديثة، والأشهر، بالإضافة لمعزوفاته التى سيطرت عليها حالة من الفرحة والحيوية من خلال الإيقاعات السريعة، ومن بين المقطوعات التى قدمها فى الحفل: Lamios Music، Wedding of love، Love at first sight، América Latina…mon amour، ومقطوعة لفيلم «تايتانيك» والتى أحدثت حاله من الرومانسية لدى الحضور العاشق للموسيقى الراقية والرومانسية والتى أخذ يتمايل معها.
فيما أحدث العازف العالمى حالة من الألفة والتفاعل مع الجمهور بكل حب وألغى الحواجز بينه وبينهم بقدرته على التواصل معه حيث داعبهم وقام بإهداء عدد من النوتات الموسيقية لأشهر مقطوعاته لهم، ثم نزل من على خشبة المسرح خصيصا لإعطائهم تلك المقطوعات على النوت وهو ما جعل الناس تحييه على ذلك بشكل كبير.
وعقب ذلك قدم ريتشارد خلال الحفل عازف الفلوت العالمى جورج زامفير للجمهور والذى قوبل بحفاوة بالغة وتصفيق حاد عقب صعوده للمسرح، وذلك تقديرا لفنه المتميز، حيث قدم مقطوعة موسيقية بصحبة ريتشارد ثم قدم بعد ذلك أشهر معزوفاته منفردا والتى تحمل عنوان «مونامور» والتى بمجرد أن بدأ بعزفها لاقى تفاعلا وتجاوبا من الحضور الذى استمتع بها كثيرا.
يذكر أن العازف العالمى ريتشارد كلايدرمان استطاع أن يقوم بتسجيل أكثر من 1000 لحن، وأصبح خلال تلك السنوات الماضية وحتى الآن أنه أحد أشهر الموسيقيين فى الأوساط الفنية العالمية، وذلك بسبب حصول ألحانه وعزفه الرومانسى على أعلى مبيعات فى جميع أنحاء العالم على مدى 40 عاما من النجاح.
أما عازف الفلوت جورج زامفير والمعروف بلقب «زامفير.. ملك الفلوت»، من مواليد 6 أبريل 1941، واشتهر بعزفه على آلة البان فولت، وهو حائز على 120 اسطوانة ذهبية وبلاتينية فى الموسيقى، وتم بيع أكثر من 40 مليون نسخة من ألبوماته.

الخبر | اخبار الفن والفنانين أجواء عالمية بحفل عازف البيانو العالمى «ريتشارد كلايدرمان» - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : الشروق فن ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

إخترنا لك

0 تعليق