الوحدة الاخباري : أخبار تعويضات حرب الخليج للسودانيين اليوم الخميس 24-11-2016

0 تعليق 2 ألف ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

موقع الوحدة الاخباري يقدم لكم اخر الاخبار السياسية والعالمية والمنوعات

أخبار تعويضات حرب الخليج للسودانيين ،  نتابع معكم أخبار تعويضات حرب الخليج للسودانيين حيث دعت لجنة متضرري حرب الخليج الثانية رئيس الجمهورية ونائبيه ووزير الداخلية ومدير جهاز الأمن إلي الإسراع في الكشف والمحاسبة لمن وصفتهم بأصحاب الأيدي الخفيفة الذين أكد جهاز المغتربين تورطهم في التصرف والتلاعب بأموال تعويضات المتضررين من الحرب وتقديمهم للمحاكمة ومن جانب اخر اكد التهامي أخبار تعويضات حرب الخليج للسودانيين ملف تم فتحه قبل ثلاث سنوات بعد أن تم أغلاقه .

تعويضات حرب الخليج للسودانيين

وأوضح المكتب التنفيذي للجنة في بيان تلقت ( الجريدة) نسخة منه امس أ،ه بعد التصريحات التي صدرت من الأمين العام لجهاز تنظيم شؤون السودانين بالخارج كرار التهامي بأن أموال المتضررين بطرف نافذين ينبغي علي رئاسة الجمهورية محاسبة المتورطين حتي تسترد الحقوق من تعويضات حرب الخليج للسودانيين والتحويلات لأصحابها ولفت البيان إلي أنه في حالة عدم الاستجابة سوف بدخل المتضررون في اعتصام مفتوح خلال الأيام القادمة يشارك فيه نحو 30 ألف شخص.

أكد د.كرار التهامي الأمين العام لجهاز تنظيم شؤون السودانيين بالخارج  منذ عدة أيام في بيان له  أن الجهاز أولى قضية تعويضات المتضررين من حرب الخليج اهتمام كبير  وفتح ملف التعويضات قبل ثلاث سنوات بعد أن تم أغلاقه وعمل بالتعاون مع كل من مجلس الوزراء ووزارة العدل ووزارة الخارجية من أجل الوصول لحقائق عن وجود تعويضات بالفعل . وأسفرت الاتصالات التي اجراها عن تأكيدات بان الملف اغلق بواسطة لجنة التعويضات في الأمم المتحدة.

وحلت لجنة التعويضات الوطنية كما حلت لجنة التعويضات الأم في جنيف وأوضح أيضا أن هناك أشخاص يستغلون ظروف المتضررين واحلامهم وأمانيهم لتحقيق أهداف شخصية ، ودعا التهامي الصحفيين لكشف الجهات الكاذبة التي تروج لقضية ملف تعويضات المتضريين وتعمل على استغلالهم والمتاجرة بأحلامهم .

 

الخبر | الوحدة الاخباري : أخبار تعويضات حرب الخليج للسودانيين اليوم الخميس 24-11-2016 - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : اخبارنا ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

0 تعليق