اخبار تونس " ‎ أوّل شريط وثائقي عن المحاولة الإنقلابية سنة 1962 الخميس 12-1-2017"

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أون لاين - نورالدين بالطيب: "تراجيديا دولة الإستقلال" هو العنوان الحدث لشريط وثائقي عن محاولة الانقلاب العسكري على حكم الرئيس الحبيب بورقيبة عام 1962.. شريط يعتبره القائمون عليه استثنائيا في كيفية تصوّر الحدث وقراءته بطريقة متوازنة بعيدا عن روح الحقد والثأر أو التشفّي والتخوين، واستثنائيا في الشهادات التي اعتمدت بعضها لأوّل مرّة وفي المصادر الأرشيفية الكتابية منها والمصوّرة والمسموعة والتي تعرض لأوّل مرّة وكذلك في إعادة تمثيل بعض الأحداث التاريخية الفاصلة، شريط استغرق سنوات طويلة من العمل المضني، بدأ بفكرة طرحها المؤرّخ الجامعي خالد عبيد الذي كتب سيناريو الشريط وكان وراء عملية استرجاع رفات بعض من تمّ إعدامهم في هذه المحاولة الانقلابية التي تمّ اكتشافها سويعات قليلة قبل ساعة الصفر، والتي سيكشف هذا الفيلم الوثائقي خفايا فشلها، شريط تضمّن شهادات بعض ممّن شاركوا في المحاولة الانقلابية وآخرون كانوا في مناصب سياسية في تلك الحقبة وإعادة تمثيل لما تعرّض إليه المنقلبون من تعذيب وإعادة تمثيل لمشهد الإعدام، كلّ هذا تمّ تجسيده بلمسة إخراج من المخرجة فتحية خذير وساعدتها الإعلامية مبروكة خذير وبعمل صحفي للإعلامي الشاذلي بن رحومة. فيلم"تراجيديا دولة الاستقلال"، هو الفيلم الذي نجح في أن يكون ولأوّل مرة الوثيقة التاريخية العلمية المصوّرة الوحيدة عن تلك الحقبة التاريخية التي بقيت غامضة الملامح إلى اليوم وما زالت انعكاساتها راسخة إلى الآن في ذاكرة التونسيين.
شريط يكشف شهادات ووثائق تُعرض لأوّل مرّة عن تورّط كلّ من نظاميْ الجزائر ومصر آنذاك في المحاولة الانقلابية الفاشلة على الرئيس الحبيب بورقيبة، ومتطرّقا إلى حيثيات هذا التورّط ودوافعه.
ويتوقٌع أن يثير الشريط الكثير من الجدل بين السياسيين والمؤرخين وحسب ما علمته الشروق أونلاين فإنٌ هذا الشريط ستقتنيه أحدى الفضائيات العربية التي مازالت المفاوضات جارية معها فهل تبادر مؤسسة التلفزة التونسية والمركز الوطني للسينما والصورة لأقتناء هذا الشريط الحدث حفظا للذاكرة التونسية ؟

الخبر | اخبار تونس " ‎ أوّل شريط وثائقي عن المحاولة الإنقلابية سنة 1962 الخميس 12-1-2017" - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : سودارس ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

0 تعليق