اخبار مصر اليوم مباشر السبت 12 مارس 2016 مصادر: أثيوبيا تلوح بالسدود تنفيذا لأدبيات «حلم التحكم في النيل»

0 تعليق 4 ارسل لصديق نسخة للطباعة

أكدت، السبت، مصادر مسؤولة في ملف مياه النيل، أن ما سموه «المخطط الإثيوبي» لإقامة عدد من السدود للتحكم الكامل في مياه أنهار الهضبة الإثيوبية، يرتبط بـ«العلاقة الجدلية بين مصر وأثيوبيا منذ عقود، وتذبذب في العلاقات بين البلدين بين التعاون والقطيعة»، مشيرة إلى أن «أدبيات الكتابات الإثيوبية تضع التحكم في النيل حلما أثيوبيا، بدلا من أن تضعه وسيلة للتعاون بين القاهرة وأديس أبابا».

وأوضحت المصادر، طلبت عدم ذكر أسمائها، ضرورة أن تتجاوز الدولتان الخلاف، في مجتمع دولي يعتمد على التوافق، وفي ظل التحديات التي تواجه العالم من تنامي ظاهرة الإرهاب الذي «تستغله الجماعات الإرهابية في تأجيج الصراع بين الدول، ليكون لها موطأ قدم في منطقة الشرق الأوسط والقرن الأفريقي، وخصوصا الهضبة الأثيوبية.

وأشارت المصادر إلى أن الدوافع الأثيوبية تعتمد على استغلال الميزة النسبية للمناخ في الهضبة الأثيوبية، وتمتعها بأكثر من 33 نهرا ورافد نهر، من بينها النيل الأزرق الذي يمد مصر والسودان بـ85% من حصتها المائية، البالغة 5. 55 مليار متر مكعب، «تدفعها لاستغلال ذلك في التلويح من آن لآخر بالسدود كورقة ضغط سياسية، وهو ما برز منذ الستينات، حينما أرسلت الولايات المتحدة الأمريكية بعثة كبيرة من مكتب استصلاح الأراضى الأمريكى لتقيم في أثيوبيا ست سنوات أعدت خلالها مخططاً للسدود على النيل الأزرق، وقد تم نشر تفاصيله عام 1964، ويشمل 4 سدود كبرى على النيل الأزرق، هي كارادوبى، وبيكوابو، ومندايا، والحدود (النهضة)».

وأضافت المصادر أنه تم تحديث هذا المخطط في الثمانينات والتسعينات من القرن الماضى، بواسطة عدة مكاتب استشارية أوروبية لتتضاعف سعة السدود الكبرى إلى حوالى 140 مليار متر مكعب، وتزداد القدرة الكهرومائية الإجمالية إلى حوالى 8 آلاف ميجاوات، موضحة أن التجربة أثبتت أن هناك بعض القوي الدولية «من مصلحتها عدم حدوث تقارب بين مصر ودول حوض النيل، بعدما نجح الرئيس السيسي في بناء الثقه بين القاهرة وأديس أبابا، والتي كانت في ادني مستوياتها مع اندلاع ثورة 25 يناير وانتهاءً بالحوار السري في عهد دولة الإخوان، برئاسة محمد مرسي».

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

الخبر | اخبار مصر اليوم مباشر السبت 12 مارس 2016 مصادر: أثيوبيا تلوح بالسدود تنفيذا لأدبيات «حلم التحكم في النيل» - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : المصري اليوم ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

إخترنا لك

0 تعليق