اخبار فلسطين اليوم مناشدة للرئيس أبو مازن

0 تعليق 6 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

بسم الله الرحمن الرحيم

فخامة الرئيس القائــد العام/ محمود عباس ( أبو مازن )   حفظه الله ورعاه

رئيس اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية

رئيس دولة فلسطين

الموضوع مناشدة عاجلة تظلم إنساني بخصوص تثبيت القيد وإعادة الراتب

تحية الوطن وبعد،،،/

          أهديكم أطيب التحيات وعظيمها متمنين لكم دوام الصحة و العافية، انطلاقا من ثقتنا بسيادتكم وبتوجيهاتكم الحكيمة، و حرصكم على مد العون والإنصاف لكل ابناء الفتح العظيمة في الاجهزة الامنية الذين ضحوا بزهرة شبابهم وجادوا بدمائهم رخيصة على طريق بناء الدولة المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

          نحن إذ نشكر فخامتكم على حسن رعايتكم لنا نتوجه لسيادتكم آملين مساعدتي، أنا المواطن / حمد إبراهيم حمد حمد, من سكان بيت حانون – قطاع غزة، حيث التحقت في صفوف السلطة الوطنية الفلسطينية عام 1998، وكنت مسجل على قيود مرتبات جهاز الأمن الوقائي المحافظات الجنوبية غزة, ولقد غادرت أرض الوطن بإجازة خارجية لمدة عام لاستكمال الدراسات العليا في إسبانيا ابتدءا من تاريخ "1/4/2006" وحتى "1/4/2007" وتم تمديدها واعتمادها من هيئة التنظيم والإدارة لمدة عام آخر من تاريخ "1/4/2007" حتى "1/4/2008" وقمت بمراعاة تمديدها باستمرار، وأنهيت الدراسة وحصلت على درجة الماجستير في إدارة الاتصالات داخل المؤسسات العامة ودراسات الرأي وتم الاعتراف بالدرجة الأكاديمية الماجستير من وزارة التربية والتعليم العالي رام الله ، وعادت التزاما بقرار فخامة الرئيس القاضي بعودة جميع أبناء السلطة الوطنية الفلسطينية من الساحات الخارجية عام 2009 م, ولم أتمكن من العودة والالتحاق بالعمل قبل ذلك للأسباب الأمنية التي تتعلق بالأحداث الداخلية في قطاع غزة واستشهاد أخي الشهيد محمد إبراهيم حمد حمد من مرتبات الشرطة الفلسطينية الذي استشهد بتاريخ 16/05/2007م أثناء تأدية واجبة الوطني دفاعا عن الشرعية الفلسطينية خلال الأحداث الداخلية، وبعد ذلك قمت بمخاطبة هيئة التنظيم والإدارة الفلسطينية عبر جهات الاختصاص بقطع إجازتي الخارجية وإعادة راتبي، أفادوني وفوجئت بالبرد انه لقد تم إصدار قرار ترقين قيودي بتاريخ 1/03/2009م، دون سابق إنذار، وذلك بسبب ظروف الانقلاب الدموي على الشرعية الفلسطينية ونتيجة الخلافات الداخلية والخلل والإهمال الإداري.

          مع العلم  حيث تم إدراج اسمي في كشف الذي أقرته اللجنة الرئاسية في شهر نوفمبر ٢٠١٤، والذي يتضمن ٢٢١ موظفا عسكريا من الأخوة المقطوع  رواتبهم والمطلوب إعادتها، حيث تم صرف رواتب هؤلاء الأخوة بناءا على مصادقة فخامتكم وتم استثنائي ولم يصرف لي الراتب حتى هذه اللحظة أسوة بزملائي، وبأنني توجهت إلى جميع المختصين برغم الوعود بإعادة قيودي وراتبي لم يتم حل الموضوع.

ونحن فخامة الرئيس من أبناء حركة فتح المخلصين والملتزمين بالشرعية الفلسطينية وأنتمي لأسرة فتحاوية ملتزمة ومن العائلة الكريمة المناضلة والكل يعرف العائلة ونضالها نبايعك ونؤيدك بكل خطوة بخطوتها بإقامة دولتنا الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف – وكلنا أمل بالله ثم فخامتكم بإرجــاع راتبي لكي أعيش أنا وأسرة الشهيد بكرامة وعزة في هذا الوطن الحبيب والإنفاق على أسرتي حيث أنني متزوج من زوجة الشهيد وأسرتي مكونة من ستة أفراد وهذا يجعلني تحت طائلة المسئولية العائلية، وإنني أعاني وأسرته تبعات قطع الراتب من أثار نفسية واجتماعية واقتصادية.

أرجو وأملين كرم فخامتكم بالمساعدة بإصدار تعليماتكم لجهة الاختصاص بهذا الموضوع.

داعين الله عز وجل أن يسدد خطاكم لما فيه الخير لحركتنا ولأبنائها ولشعبنا العظيم

وتفضلوا بقبول فائق الاحترام والتقدير

مقدمه لفخامتكم

حمد إبراهيم حمد حمد

جوال رقم : 0599476866

383bc79790.jpg

fb106d8323.jpg

a198b8f479.jpg

e5b08ace55.jpg

05fc87267b.jpg

الخبر | اخبار فلسطين اليوم مناشدة للرئيس أبو مازن - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : دنيا الوطن ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

0 تعليق