اخر الاخبار اليوم مطاوع فتيس.. قصة شوقي طنطاوي الذي لازم محمد صبحي في جميع أعماله

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
استطاع أن يُمتع الجمهور بأدواره الخفيفة التي رسمت البسمة على وجوه الكثير، ليرحل في صمت وهدوء تام عن عمر ناهز الـ 66 عامًا، هو الفنان شوقي طنطاوي، أحد أفراد أسرة "ونيس" كما يصفه الجمهور غالبًا.

اشتهر طنطاوي، المولود في 13 مايو 1953، بدوره في المسلسل الأشهر بمسيرة الفنان محمد صبحي "يوميات ونيس"، فشارك في السلسلة الكوميدية من أولى أجزاءها بشخصية الأسطى "مطاوع فتيس"، حتى جزءه السابع والأخير.

بدأ طنطاوي مشواره الفني في مرحلته الثانوية عام ١٩٦٩، عندما شارك بتجسيد "مرسليس" في مسرحية هاملت للفنان محمد صبحي، التي تم إنتاجها عام 1978، ليبدأ في الظهور كممثل مسرحى بفرقة الفنان "محمد صبحى" المسرحية في منتصف الثمانينيات.

منذ التحاقه بفرقه صبحي قدم طنطاوي العديد من الأدوار الكوميدية بجانب الفنان الذي اعتبره أخا وصديقا، حتى فتح لنفسه مجال أخرا بجانب التمثيل، عندما عمل كمساعد للإخراج فى التليفزيون بمطلع الألفية الثانية.

لم يخلُ عمل دخله الفنان محمد صبحي دون وجود صديقه، الذي شاركه في كل أعماله سواء التليفزيوينة أو المسرحية، فقدم طنطاوي بجانبه 25 عملاً تمثيلاً، اتسمت بالطابع الكوميدي، كما قام بتأليف وإخراج عدة أعمال أخرى.

كانت مسرحية "غزل البنات" أخر عمل فني ظهر فيه طنطاوي، بجانب الفنان صبحي قبل عامين، والمسرحية مأخوذة عن فيلم "غزل البنات" آخر أعمال الراحل نجيب الريحاني عام 1949، والذي يتناول قصة وقوع المدرس الفقير في حب بنت الباشا المستهترة، وما يحدث من تحولات إنسانية أثناء رحلته بقصر أبيها.

الخبر | اخر الاخبار اليوم مطاوع فتيس.. قصة شوقي طنطاوي الذي لازم محمد صبحي في جميع أعماله - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : الدستور شامل ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

0 تعليق