سوشال: عاجل…وكالة أنباء تركيا: مصدر عسكري تركي يؤكد استعداد تركيا للتدخل عسكرياً لحماية إدلب إذا فشلت المفاوضات

0 تعليق 60 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
مشاركة

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآناشتراك

ضباط تركي من إحدى نقاط المراقبة التركية في إدلب أكد لـ”وكالة أنباء تركيا” أن “إدلب تحت الوصاية التركية”

قال مصدر عسكري تركي في إدلب السورية، اليوم السبت، إن “إدلب تحت الوصاية التركية”، مشددا على “عدم استبعاد العمل العسكري لحماية إدلب وسكانها في حال فشلت مساعي الحل السياسي”.

جاء ذلك في تصريح أدلى به ضابط تركي، رفض الكشف عن اسمه، من إحدى نقاط المراقبة التركية المتواجدة في ريف معرة النعمان الشرقي، جنوبي إدلب.

وأوضح الضابط خلال لقائه مراسل “وكالة أنباء تركيا” أن “نقاط المراقبة التركية ثابتة ولن تتحرك من مكانها، ولن تنسحب أي نقطة من موقعها مهما كان جحم التصعيد”.

وأكد الضابط التركي أن “النقاط وضعت بالاتفاق مع الروس، لمنع تقدم قوات النظام السوري نحو إدلب”، مشددا أن “الأيام القادمة ستكون أفضل بكثير مما هي عليه حاليا”.

وتابع أن “التقدم بالحل السياسي في سوريا ملحوظ، إلا أننا لا نستبعد العمل العسكري في حال فشل الحل السياسي… وذلك من أجل حماية إدلب وسكانها، وبالنهاية إدلب تحت الوصاية التركية”.

وتابع أن “روسيا لن تشارك بأي دوريات مشتركة معنا على طريق M5 (طريق دمشق حلب)”، لافتا إلى أن “الدوريات الروسية ستكون في نطاق سيطرة النظام السوري فقط”.

وختم الضابط التركي أن “إدلب ستكون تحت الوصاية التركية، وتركيا ستعمل على تطويرها وازدهارها من ناحية المرافق الصحية والتعليمية والبنى التحتية”.

وتشهد منطقة أرياف إدلب وحماة حملة عسكرية عنيفة من قبل قوات النظام السوري المدعومة بغطاء جوي روسي، وسط اشتباكات عنيفة تدور منذ عدة أيام بينها وبين فصائل المعارضة السورية خاصة على محاور جنوبي إدلب، وسط سعي من قوات النظام السوري للتقدم إلى مدينة خان شيخون الاستراتيجية في الريف ذاته.

مشاركة

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآناشتراك

الخبر | سوشال: عاجل…وكالة أنباء تركيا: مصدر عسكري تركي يؤكد استعداد تركيا للتدخل عسكرياً لحماية إدلب إذا فشلت المفاوضات - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : سوشال ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

0 تعليق