عاجل

الوحدة الاخباري - لقاء لمناقشة آليات التصدي لمصادرة أراض بقلقيلية

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

موقع الوحدة الاخباري يقدم لكم كل ما هو جديد

نظمت محافظة قلقيلية وهيئة مقاومة الجدار والاستيطان وحركة فتح لقاء جماهيريا لمناقشة آليات التصدي لقرار حكومة الاحتلال، بمصادرة 160 دونما من أراضي مدينة قلقيلية وبلدة حبلة وقرية النبي إلياس لأغراض استيطانية.

وشارك في اللقاء الذي عقد اليوم في قاعة بلدية حبلة جنوم بالمحافظة اللواء رافع رواجبة محافظ محافظة قلقيلية، ورئيس هيئة مقاومة الجدار والاستيطان وليد عساف، وأمين سر حركة فتح بإقليم قلقيلية محمود ولويل، والعميد حسام أبو حمدة نائب المحافظ، ورئيس بلدية حبلة أحمد خروب، وفعاليات ومواطنون من المحافظة.

وفي كلمته، استنكر المحافظ قرار الاحتلال بمصادرة 166 دونما من أراضي المواطنين بحجة الاستملاك لصالح المشاريع الاستيطانية، معتبرا ذلك جريمة من الجرائم التي تضاف إلى سجل جرائم الاحتلال.

وأكد على أهمية وجود برنامج موحد لمقاومة هذا القرار الجائر من خلال الطرق القانونية والمقاومة الشعبية السلمية للحفاظ على الأرض من الاحتلال ومخططاته الهادفة لسرقة الأرض ونهبها، وتقويض حلم الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

بدوره، أكد المهندس وليد عساف أهمية التماسك ورص الصفوف في محاربة مخططات الضم والاستيطان، مشيرا إلى الإجراءات التي اتخذتها القيادة الفلسطينية لمواجهة المشاريع الاستيطانية الهادفة إلى تحويل الأراضي الفلسطينية إلى كنتونات، ومشددا على أهمية المقاومة الشعبية وتفعيلها لمواجهة قرارات وبرامج الاحتلال.

من ناحيته، قدم رئيس بلدية حبلة شرحا عن واقع بلدة حبلة والأطماع الاستيطانية الهادفة لسرقة أراضيها من خلال الجدار وعزل جزء كبير من أراضي البلدة خلف الجدار.

وقدم وئام شبيطة شرحا عن قرار الاستملاك والإجراءات القانونية لمواجهة هذا القرار.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : وكالة صفا

0 تعليق