منوعات : كيفية الحفاظ على العضو الذكري من الشيخوخة

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخر الاخبار من موقع الوحدة الاخباري

هناك حقيقة قاسية لا يمكن إنكارها، و هي أن قضيبك يتأثر بمرور العمر. فمع مرور السنين سيضعف العضو الذكري و يقل الإحساس به و يتقلص في الحجم. و لكن لحسن الحظ يمكنك حماية قضيبك من آثار الشيخوخة وذلك بإتباع بعض الخطوات و الطرق الفعالة لحماية العضو الذكري من تأثيرات الشيخوخة، و تشمل هذه الطرق ما يلي:

1- تخلص من شعر العانة

عندما يقوم الرجل بإطلاق لحيته فإنها تعطي له سن أكبر و تجعله يبدو أكثر خبرة. إذا كان وجهك طفولي الملامح فيمكنك إطالة لحيتك للحصول على مظهر رجولي جذاب، و لكن هذا ليس الحال مع العضو الذكري، حيث أن التخلص من شعر العانة يمنح قضيبك مظهر أكثر شباباً، ليس هذا فقط بل أنك ستشعر بأنه أصبح أكبر إذا ما كنت مهتم بهذا الأمر.

بعد إزالة شعر العانة يمكنك وضع مرطب على الجلد، هذا سيجعل بشرتك تبدو أكثر شباباً. و ينصح الطبيب جوشوا زيشنر مدير الأبحاث التجميلية في قسم الأمراض الجلدية بمستشفى جبل سيناء، بإستخدام المستحضرات الخفيفة بدلاً من الكريمات أو المراهم الثقيلة التي قد تجعل بشرتك أكثر عرضة لنمو الجراثيم أو الفطريات.

2- تغلب على ضعف الإنتصاب

يمكنك تناول عقار سيلدنافيل ” المادة الفعالة في أقراص فياجرا ” قبل ممارسة الجنس و ذلك للتخلص من أعراض ضعف الإنتصاب. و تشير دراسة أجريت عام 2004 للجمعية الأمريكية لجراحة المسالك البولية إلى أن تناول جرعة يومية من سيلدنافيل على المدى الطويل قد تعيد الإنتصاب كما كان من قبل – حتى بعد التوقف عن تناول العلاج. و قد قسم الباحثون الرجال الذين كانوا يعانون من الضعف الجنسي إلى 3 مجموعات، المجموعة الأولى كانت تتناول 50 ملليجرام من الفياجرا في وقت النوم، بينما كانت المجموعة الثانية تحصل على 50 – 100 ملليجرام من الفياجرا عندما يحتاجون لها، و لم تحصل المجموعة الثالثة على أي علاج.

و بعد مرور عام قضى المشاركون شهر تقريباً دون تناول الفياجرا، و كانت النتائج تشير إلى أن حوالي 60 % من الرجال في المجموعة الأولى قد عاد إليهم الإنتصاب الطبيعي، بينما كان هناك 10 % تقريباً من الرجال في المجموعة الثانية ( الذين يتناولون الفياجرا عند الحاجة) قد أظهروا عودة طبيعية للإنتصاب. و بالرغم من أن السيلدينافيل غير موصوف لصيانة القضيب، إلا أنه يساعد على التغلب على ضعف الإنتصاب، مثله مثل التادالافيل ” المادة الفعالة في أقراص سياليس” و التي تساعد على التخلص من ضعف الإنتصاب.

و يقول سيث كوهين أخصائي المسالك البولية في جامعة نيويورك، أن الرجال يحدث لهم 5 أو 6 مرات إنتصاب في الليلة الواحدة، مضيفاً أن كل إنتصاب يزيد من تدفق الدم إلى القضيب بما يصل إلى 6 أضعاف. إذا أصبح الإنتصاب أقل قوة فإن السبب في ذلك هو إنخفاض الأوكسجين الذي يجلبه الدم إلى الأنسجة، و مع مرور الوقت ستفقد أنسجة القضيب مرونتها مما يجعل الإنتصاب أكثر صعوبة.

3- إقلع عن التدخين

إذا كنت مدخن فإن هذا لن يزيد فقط من فرصة التعرض للوفاة المبكرة، بل أن التدخين يؤثر أيضاً على الإنتصاب و يجعله أضعف. و تشير دراسة أجريت عام 2011 على بعض المشاركين الذين طُلب منهم مشاهدة الأفلام الإباحية أثناء ربطهم بمخطط تجويف القضيب الذي يقيس التغيرات في محيط القضيب و صلابته. و قد أمضى المتطوعون الأسابيع الثمانية التالية في محاولة التوقف عن التدخين.

و قد أظهر حوالي 31 % من المشاركين الذين توقفوا عن التدخين إنتصاب كامل أكثر من الذي حدث لهم عند بداية ربطهم بالجهاز، بينما كان حوالي 75 % من المقلعين عن التدخين و الذين كانوا يعانون من ضعف الإنتصاب في البداية قد أظهر تقدم واضح في الإنتصاب في نهاية الدراسة.

و تؤكد النتائج أن التدخين يقلل كمية الأوكسجين التي تصل إلى القضيب مما يؤدي إلى فقدان المرونة و ضعف الإنتصاب. و يضيف تزفي دورون المدير الإكلينيكي لدى شركة ناشئة في مجال الصحة أن التدخين يؤدي أيضاً إلى تلف الشرايين و تقليض حجمها، مما يؤثر على كمية الأوكسجين التي تصل إلى القضيب، و يقلل أيضاً من كمية أوكسيد النيتريك المتاحة و التي تساههم في الإنتصاب.

4- إشرب المزيد من الماء

تناول كمية كافية من الماء يومياً تساعد الجسم على أداء وظائفه على أكمل وجه، حيث يعتبر الماء جزء أساسي من وظائف الجسم بما في ذلك الحفاظ على الإنتصاب.

و وفقاً لدراسة أجراها عالم الفيسيولوجي الفرنسي سيمون ثورنتون، فإن إنخفاض كمية خلايا الدم الحمراء و البلازما المنتشرة في الجسم يمكن أن يؤدي إلى حدوث المشكال في الجسم. و يشير ثورنتون إلى أن نقص الماء و التعرض للجفاف يمكن أن يسبب هذه الحالة، لذلك فإن الأفضل هو شرب ما يكفي من الماء يومياً للحفاظ على الصحة.

عندما يتعرض الشخص للجفاف فإنه ينتج كميات أكبر من الأنجيوتنسن، و هو أحد الهرمونات الموجودة عادة في الرجال الذين يعانون من ضعف الإنتصاب. و يؤكد الطبيب مايكل ريتانو أن القدرة على إرسال الدم إلى جميع أجزاء الجسم عند الحاجة لذلك تتعرض للخطر عندما يتعرض الرجال للجفاف. و يؤكد أيضاً أن القضيب قد يكون أولوية قصوى لك، و لكن القلب و الكلى و الكبد و الأعضاء الأخرى اللازمة للبقاء على قيد الحياة هي أهم و تحتاج لكميات كافية من الماء.

5- إحصل على ما يكفي من النوم

يرتبط قلة النوم بعدد كبير من المشاكل الصحية و التي تسبب مشاكل جنسية مع التقدم في العمر. و تشمل هذه المشاكل كل من السمنة، إرتفاع ضغط الدم، السكري و توقف التنفس أثناء النوم. أحد أسباب التي تجعل النوم يؤثر على قضيبك هي أن قلة عدد ساعات النوم تقلل من كمية التستوستيرون التي ينتجها جسمك ، و هذا ما تشير إليه دراسة أجريت عام 2011 و نشرتها مجلة الجمعية الطبية الأمريكية و التي وجدت أنه بعد إسبوع من قلة ساعات النوم ( أقل من 5 ساعات في الليلة) فإن هرمون التستوستيرون لدى المشاركين كان أقل بنسبة 15 % عن المعتاد.

6- مارس الجنس بإنتظام

أظهرت دراسة أجريت في فنلندا أن ممارسة الجنس مرة واحدة في الأسبوع تقلل من فرص ضعف الإنتصاب إلى النصف، مقارنة بممارسة الجنس أقل من ذلك. كما تشير الدراسة أيضاً إلى أنه كلما زادت عدد مرات ممارسة الجنس كلما تحسن الإنتصاب.

إستمرار النشاط الجنسي يقلل من خطر الإصابة بضعف الإنتصاب ،لذلك من الأفضل ممارسة الجنس بإنتظام مرة واحدة في الاسبوع على الأقل.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : ثقف نفسك

أخبار ذات صلة

0 تعليق