اخبار العالم هشام عبدالحميد وقع في غرام الأفاعى

0 تعليق 4 ارسل لصديق نسخة للطباعة

أصابتنى صدمة حينما استمعت علي مدي ساعة كاملة لحوار هاتفي بين الإعلامي وائل الإبراشى والفنان هشام عبدالحميد من تركيا من خلال برنامج «العاشرة مساء» على قناة دريم.

من خلال الحديث المطول شعرت أن هشام عبدالحميد سقط في غرام الأفاعى وهو اسم أول فيلم مثله عام 1988 أمام الفنانة ليلي علوى.

الفنان راح يشيد بقناة الشرق التركية العميلة ليؤكد أنها قناة ليبرالية تسمح بكل الآراء. وأنه سيقدم برنامجاً مسلياً بعدما أتم الاتفاق مع أيمن نور.

ادعى أن مصر جاءت عن طريق الديمقراطية بعد 30 يونية وإنها الآن تحت الحكم العسكرى. وأن اعتصام رابعة تم فضه بطريقة بعيدة عن المعايير الدولية.

وأصبت بالوهم حينما قال إن التاريخ هو الذي سيحكم عما حدث في مصر في السنوات الأخيرة.

وأن الزعيم نيلسون مانديلا اعترف به العالم بعد 27 عاماً من السجن بعدما كان يوصف بالإرهابى، أي أنه يحلم أن يكون المعزول محمد مرسى مثل مانديلا تخاريف.

هشام عبدالحميد خسر كل شيء بعد سفره لتركيا للعمل في تلك القناة العميلة بعد هذه التصريحات المؤسفة اعتقد أنه لن يستطيع العودة إلى مصر بعدما وقع في غرام الأفاعى أو جماعة الإخوان الإرهابية.

 

الخبر | اخبار العالم هشام عبدالحميد وقع في غرام الأفاعى - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : الوفد ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

إخترنا لك

0 تعليق