اخبار مصر الان مباشر "تواضروس": البابا شنودة ظاهرة ومدرسة

0 تعليق 11 ارسل لصديق نسخة للطباعة

وصف بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، البابا تواضروس الثاني، سلفه الراحل البابا شنودة الثالث بـ"الظاهرة"، خلال احتفالية "معلم الأجيال" التي أقيمت، اليوم السبت، بالمركز الثقافي القبطي الملحق بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية، إحياء للذكرى الرابعة لرحيله التي ستحل في يوم 17 مارس المقبل.

وذكرت صفحة المركز الثقافي القبطي، أن الاحتفالية شهدت حضور وزير الثقافة حلمي النمنم، ووزيرة الهجرة وشؤون المصريين بالخارج نبيلة مكرم، وعدد من الشخصيات العامة، بالإضافة لعدد من الآباء الأساقفة كان من بينهم أسقف الشباب الأنبا موسى، والأسقف العام الأنبا أرميا.

وقال البابا تواضروس، خلال كلمته عن البابا شنودة "هو بحق معلم للأجيال، كلنا عشنا مدرسة البابا شنودة التي تجاوزت الزمان والمكان، ومازالت هذه المدرسة تفتح أبوابها للجميع، والكل يتعلم من هذا التراث الكبير، وأحسب نفسي تلميذ في هذه المدرسة الكبيرة".

وتابع "البابا شنودة صار بطريركا وأنا في أول سنة في الجامعة، وعلى مدى 40 سنة وأنا أتعلم منه، الحقيقة هو ظاهرة تجمع الجميع، لا أستطيع أن أقول أن هناك مسيحي يتكلم العربية سواء داخل أو خارج مصر لم يسمع عن البابا شنودة، وأيضا أخوتنا في الوطن، فصار معلم لأجيال وأجيال وأجيال وسيبقى كذلك".

واختتم البابا كلمته قائلا "نشكر الله أننا في زمن يسجل هذا التراث، ومازالت كتبه تنشر وتوزع بتوزيع عال، وأيضا ننشر له الكتابات التي عثرنا عليها ولم تكن هناك فرصة لنشرها في حياته، وأيضا التسجيلات الصوتية، حتى الابتسامة الجميلة للبابا شنودة مازالت مصدر فرح لنا حتى الآن".

اقرأ أيضا:

وصف بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، البابا تواضروس الثاني، سلفه الراحل البابا شنودة الثالث بـ"الظاهرة"، خلال احتفالية "معلم الأجيال" التي أقيمت، اليوم السبت، بالمركز الثقافي القبطي الملحق بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية، إحياء للذكرى الرابعة لرحيله التي ستحل في يوم 17 مارس المقبل.

وذكرت صفحة المركز الثقافي القبطي، أن الاحتفالية شهدت حضور وزير الثقافة حلمي النمنم، ووزيرة الهجرة وشؤون المصريين بالخارج نبيلة مكرم، وعدد من الشخصيات العامة، بالإضافة لعدد من الآباء الأساقفة كان من بينهم أسقف الشباب الأنبا موسى، والأسقف العام الأنبا أرميا.

وقال البابا تواضروس، خلال كلمته عن البابا شنودة "هو بحق معلم للأجيال، كلنا عشنا مدرسة البابا شنودة التي تجاوزت الزمان والمكان، ومازالت هذه المدرسة تفتح أبوابها للجميع، والكل يتعلم من هذا التراث الكبير، وأحسب نفسي تلميذ في هذه المدرسة الكبيرة".

وتابع "البابا شنودة صار بطريركا وأنا في أول سنة في الجامعة، وعلى مدى 40 سنة وأنا أتعلم منه، الحقيقة هو ظاهرة تجمع الجميع، لا أستطيع أن أقول أن هناك مسيحي يتكلم العربية سواء داخل أو خارج مصر لم يسمع عن البابا شنودة، وأيضا أخوتنا في الوطن، فصار معلم لأجيال وأجيال وأجيال وسيبقى كذلك".

واختتم البابا كلمته قائلا "نشكر الله أننا في زمن يسجل هذا التراث، ومازالت كتبه تنشر وتوزع بتوزيع عال، وأيضا ننشر له الكتابات التي عثرنا عليها ولم تكن هناك فرصة لنشرها في حياته، وأيضا التسجيلات الصوتية، حتى الابتسامة الجميلة للبابا شنودة مازالت مصدر فرح لنا حتى الآن".

اقرأ أيضا:

الخبر | اخبار مصر الان مباشر "تواضروس": البابا شنودة ظاهرة ومدرسة - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : دوت مصر - مصر ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

إخترنا لك

0 تعليق