اخبار مصر الان مباشر بعد حالة من الجدل.. "النواب" يقر مادة الأسبقية البروتوكولية

0 تعليق 4 ارسل لصديق نسخة للطباعة

وافق مجلس النواب، في جلسته العامة اليوم الاثنين، على المادة 435 من مشروع اللائحة الداخلية للمجلس، التي تنص على أن "يسبق رئيس مجلس النواب بروتوكوليا رئيس مجلس الوزراء، ويسبق الوكيلان نواب رئيس مجلس الوزراء"، وذلك بعد حالة من الجدل بين عدد من النواب.

وبدأ الجدل عندما اقترح عدد من النواب معاملة خاصة للهيئات البرلمانية، بحيث يتم مساواتهم بروتوكوليا بالوزراء، ما اعتبره رئيس المجلس، علي عبدالعال، مخالفا للاتفاقيات الدولية والعرف الدستوري وقرار رئيس الجمهورية رقم 479 الخاص بتنظيم أسبقية الدرجات والمراسم.

وقال عبدالعال إن المسؤولية الدستورية والتاريخية تفرض عليه إيضاح بعض الأمور، وإن قواعد البروتوكول ليست قاصرة على مصر إنما متعارف عليها على الصعيد الدولي، ولا يجوز للمجلس أن يتخذ قرارا يخالف الدولة، وقد يضعها في حرج في المحافل الدولية.

من جهته، أفاد النائب خالد يوسف بأن الدستور يقول إن رئيس مجلس النواب هو الرجل الثاني في الدولة، مطالبا الموافقة على المادة كما وردت من اللجنة المكلفة بإعداد مشروع اللائحة، خصوصا في الجزئية الخاصة بأن يسبق رئيس مجلس النواب بروتوكوليا رئيس مجلس الوزراء.

من جانبه، قال النائب أحمد السجيني إن أغلبية القاعة أكدت رغبتها في إعلاء شأن النواب، مقترحا إعادة المادة للجنة مع الوضع في الاعتبار أن يعامل النواب معاملة الوزراء.

من جهته، قال النائب علي المصيلحي إن "هذه المادة تمثل أكبر خطر سمعه في كل الجلسات.. ولا يمكن للسلطة التشريعية أن تضع بروتوكولا لنفسها".

وطالب علي عبدالعال النواب التصويت على المادة كما وردت من اللجنة، ما حظى بموافقة أغلبية الأعضاء.

وافق مجلس النواب، في جلسته العامة اليوم الاثنين، على المادة 435 من مشروع اللائحة الداخلية للمجلس، التي تنص على أن "يسبق رئيس مجلس النواب بروتوكوليا رئيس مجلس الوزراء، ويسبق الوكيلان نواب رئيس مجلس الوزراء"، وذلك بعد حالة من الجدل بين عدد من النواب.

وبدأ الجدل عندما اقترح عدد من النواب معاملة خاصة للهيئات البرلمانية، بحيث يتم مساواتهم بروتوكوليا بالوزراء، ما اعتبره رئيس المجلس، علي عبدالعال، مخالفا للاتفاقيات الدولية والعرف الدستوري وقرار رئيس الجمهورية رقم 479 الخاص بتنظيم أسبقية الدرجات والمراسم.

وقال عبدالعال إن المسؤولية الدستورية والتاريخية تفرض عليه إيضاح بعض الأمور، وإن قواعد البروتوكول ليست قاصرة على مصر إنما متعارف عليها على الصعيد الدولي، ولا يجوز للمجلس أن يتخذ قرارا يخالف الدولة، وقد يضعها في حرج في المحافل الدولية.

من جهته، أفاد النائب خالد يوسف بأن الدستور يقول إن رئيس مجلس النواب هو الرجل الثاني في الدولة، مطالبا الموافقة على المادة كما وردت من اللجنة المكلفة بإعداد مشروع اللائحة، خصوصا في الجزئية الخاصة بأن يسبق رئيس مجلس النواب بروتوكوليا رئيس مجلس الوزراء.

من جانبه، قال النائب أحمد السجيني إن أغلبية القاعة أكدت رغبتها في إعلاء شأن النواب، مقترحا إعادة المادة للجنة مع الوضع في الاعتبار أن يعامل النواب معاملة الوزراء.

من جهته، قال النائب علي المصيلحي إن "هذه المادة تمثل أكبر خطر سمعه في كل الجلسات.. ولا يمكن للسلطة التشريعية أن تضع بروتوكولا لنفسها".

وطالب علي عبدالعال النواب التصويت على المادة كما وردت من اللجنة، ما حظى بموافقة أغلبية الأعضاء.

الخبر | اخبار مصر الان مباشر بعد حالة من الجدل.. "النواب" يقر مادة الأسبقية البروتوكولية - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : دوت مصر - مصر ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

إخترنا لك

0 تعليق