العربية نت: 4 مصابين بالشلل يستعيدون الحركة بفضل هذه التقنية

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

العربية نت:

استعاد مريضان مشاركان في برنامج تجريبي لإعادة التأهيل في ولاية كنتاكي الأميركية، القدرة على المشي بفضل التحفيز الكهربائي للعمود الفقري، فيما بات آخران قادرين على النهوض أو الجلوس، على ما أظهرت نتائج جديدة.

وقد نشرت هذه النتائج الاثنين في مجلة "نيو إنغلند جورنال أوف ميديسين" بالتزامن مع إعلان فريق علمي من مستشفى "مايو كلينيك" بولاية مينيسوتا الأميركية عبر مجلة "نيتشر ميديسين" عن استعادة شاب مصاب بشلل سفلي تام القدرة على المشي بفضل قطب كهربائي زُرع في العمود الفقري.

وكان ذاع صيت مركز البحوث بشأن #العمود_الفقري في جامعة لويفيل في كنتاكي في 2014 مع إعلانه أن أشخاصا مصابين بشلل نصفي استعادوا الإحساس في الجزء السفلي من الجسم بفضل التحفيز الكهربائي.

وهذه المرة، أعلن المركز أنه بعد أشهر من إعادة التأهيل وبفضل قطب كهربائي في العمود الفقري متصل بجهاز مزروع في البطن، استطاع مشاركان المشي مجددا بالاستعانة بأداة مساعدة على المشي، فيما بات آخران قادرين مجددا على النهوض أو الجلوس.

وأوضح معدو البحث أن "المشاركين الأربعة لا يمكنهم القيام بهذه الخطوات عند توقف التحفيز".

وأشار العلماء إلى أنهم لا يفهمون بوضوح آليات #إعادة_التأهيل غير أنهم لفتوا إلى أن المريضين تمكنا من المشي مجددا لأنهما كانا لا يزالان يتمتعان ببعض الأحاسيس تحت مستوى الإصابة لديهما رغم أنهما يعانيان شللا سفليا تاما.

وقالت مديرة مركز البحوث سوزن هاركيما لقناة "أن بي سي" إن "العمود الفقري لدى المصاب بالشلل يمكن أن يُعيد القدرة على المشي بشكل مستقل"، مضيفةً: "في إمكاننا تدريبه على العمل مجددا رغم الإصابة التي قطعت اتصاله بالدماغ".

وقالت كيلي توماس وهي واحدة من هذين المريضين في بيان: "لن أنسى أبدا اليوم الأول الذي تمكنت خلاله من المشي وحيدة، هذه مرحلة لا تنسى من إعادة تأهيلي".

وهي باتت تعيش في منزلها وتمشي عبر أداة مساعدة وتتنقل بين الغرف أو في داخل المدينة، لكن يتعين عليها تشغيل محفز كهربائي عن طريق جهاز صغير للتحكم عن بعد.

الخبر | العربية نت: 4 مصابين بالشلل يستعيدون الحركة بفضل هذه التقنية - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : العربية نت ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

0 تعليق