اخبار العالم : في 'دمشق الآن'.. 'الولاء الشديد' لا يكفي!

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

سيدة تسير بجانب حواجز إسمنتية في دمشق Photo: AFP

ارسل عبر وسائل التواصل
 

في 'دمشق الآن'.. 'الولاء الشديد' لا يكفي!

مشاركة

مؤسس ومدير موقع "دمشق الآن"، وسام الطير، مقرب من نظام بشار الأسد ويعلن بوضوح ولاءه للنظام السوري. لكن ذلك لم يمنع اعتقاله بعد إعلانه عزمه على نشر استطلاع للرأي حول أداء الوزارات الحكومية في 2018.

وانطلقت صفحة "دمشق الآن" على فيسبوك عام 2012 ويتابعها نحو مليونين ونصف المليون شخص.

وينشر موقع "دمشق الآن" في العادة الأخبار الرسمية، كأي وسيلة إعلامية تصدر من دمشق عادة، غير أن الطير نشر قبل اعتقاله بيوم واحد استطلاعا للرأي يتطرق فيه إلى الفساد، في خضم انفجار أزمة الغاز وانتشار صور طوابير الحصول على الغاز المنزلي، وهو ما يعتقد شقيقه بأنه السبب في اعتقاله، رغم أن وسام الطير نفسه كان يشكر الرئيس بشار الأسد قبلها بأيام لإصدار قرار بمنع الاستثناءات.

واعتقلت قوة أمنية كلا من الصحافي السوري وسام الطير وسونيل علي في 15 كانون الأول/ ديسمبر ثم أطلقت سراح علي بعد 12 يوما، لكن الطير لا يزال معتقلا في مكان لم يكشف عنه ولا الجهة التي اعتقلته.

يضع وسام على أعلى صفحته صورة لأسماء الأسد، كما يضع شعار الجيش السوري وقد كتب بجانبه "عندي ثقة فيك".

وناشد شقيق الطير، محمد إسماعيل، الأسد أن يفرج عن وسام أو يمكن زيارته أو حتى معرفة مكانه.

وقال إسماعيل في فيديو نشره على صفحته الأربعاء إنه رغم أن وزير الداخلية الجديد كان قد أعطى تعليماته بأن يتم إخبار ذوي من يتم إيقافهم "لكننا لم نعلم بخبر اعتقال أخي إلا من شبكات التواصل الاجتماعي".

وأضاف "تم اعتقال أخي وسونيل علي، ثم تم اعتقال مجموعة من العاملين في (دمشق الآن)، وخرجوا جميعا بعدها إلا وسام"، مشيرا إلى أنه سألهم جميعا عن مكان اعتقال وسام "إلا أنهم لاذوا جميعا بالصمت".

بعد اعتقال وسام توقفت الصفحة عن النشر لنحو أسبوعين ثم عادت إلى العمل بدون أن تذكر أي شيء عن وسام.

وأشار إلى أن "وسام فتح ملف الفساد"، مثل حرمان معظم أهالي قتلى النظام من حقوقهم، "وأظن هذا هو السبب الأول في توقيفه".

وأضاف مخاطبا الأجهزة الأمنية "إن كان وسام مخطئا فليحاكم ولينل جزاءه، ولكن أعلمونا مكانه، أو على الأقل أعلمونا مصيره".

الخبر | اخبار العالم : في 'دمشق الآن'.. 'الولاء الشديد' لا يكفي! - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : قناة الحرة ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

0 تعليق