اخبار التكنولوجيا وحدة علاجية جديدة تربط بين أطباء مرضى سرطان الأطفال والشباب

0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة

افتتح في معهد «جوستاف روسى» في فيل جويف بالعاصمة الفرنسية الوحدة العلاجية المتحركة التي تربط بين أطباء أطفال مرضى السرطان وأطباء سرطان الشباب وهى تضم وحدة متخصصة في التواصل بين الأطفال والشباب وطبيبين نفسيين ومساعدة اجتماعية ومعلم متخصص.

وقالت الدكتورة ناتالى جاسبار، طبيب أطفال مرضى السرطان في المستشفى، إنه بالرغم من أن سرطان الأطفال يختلف عن سرطان الشباب فسرطان الأطفال هو أورام في الدم أو في المخ أو سرطان متعلق بأنسجة الأجنة، أما الشباب فأورام السرطان تكون القولون والرئة والثدى، وهذه الأنواع غير موجودة لدى الأطفال أما الشباب من سن 13 إلى 25 عاما يمكن إصابتهم بأنواع سرطان الأطفال أو سرطان البالغين الذي يصيب العظام والغدد اللمفاوية والمبيض، لذلك فنحن في حاجة إلى مشاركة وتواصل بين أطباء الأطفال وأطباء الشباب مما تتطلب افتتاح هذه الوحدة الجديدة.

وأوضحت طبيبة الأطفال أن المرضى الذي يتم شفاؤهم في حاجة إلى متابعة واستشارة المتخصصين لفترة طويلة كما أن منهم من يحتاج إلى علاج لمدة أطول كذلك بالنسبة لسرطان الشباب الذي يعاود الظهور مرة أخرى بالرغم من التقدم في العلاجات ففى الستينيات كان طفلا فقط من خمسة يظل على قيد الحياة لمدة خمس سنوات بعد العلاج، أما اليوم فهناك أربعة أطفال من خمسة يظلون على قيد الحياة، أما بالنسبة للشباب فهم لا يستفيدون كثيرا من التقدم في العلاج.
جدير بالذكر أن الوحدة الجديدة تقدم برنامجا تعليميا للشباب عن طرق العلاج، منها الآلام وصورة الجسم والتغذية والخصوبة والعلاقات الجنسية.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

الخبر | اخبار التكنولوجيا وحدة علاجية جديدة تربط بين أطباء مرضى سرطان الأطفال والشباب - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : المصري اليوم - علوم وتكنولوجيا ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

إخترنا لك

0 تعليق