الوحدة - أميركا تهدد برد دبلوماسي.. إيران تواصل اختبار الصواريخ بإطلاق باليستييْن شرقي البلاد

0 تعليق 3 ارسل لصديق نسخة للطباعة

مصر 24 اليوم الأربعاء 09 مارس 2016 اختبر الحرس الثوري الإيراني إطلاق صاروخين باليستيين، الأربعاء 9 مارس/آذار 2016، في استمرار لاختبارات دفعت الولايات المتحدة للتهديد باتخاذ رد دبلوماسي.

وذكرت وكالتا "فارس" و"تسنيم" الإيرانيتان للأنباء أن الصاروخين أطلقا من شمال إيران، وأصابا هدفين في جنوب
شرقي البلاد على مسافة 1400 كيلومتر.

أميركا تبحث إنهاء سلوك طهران الاستفزازي


بول ريان، رئيس مجلس النواب الأميركي، قال إن المشرعين الأميركيين سيواصلون الضغط من أجل فرض عقوبات جديدة على طهران "إلى أن ينهي النظام سلوكه العنيف والاستفزازي ضد الولايات المتحدة وحلفائها".

ويعارض الحزب الجمهوري الذي ينتمي إليه ريان الاتفاق النووي الدولي الذي توصّلت إليه حكومة الرئيس باراك أوباما مع إيران العام الماضي.

وقال ريان إن أحدث التجارب الصاروخية الإيرانية التي وردت بشأنها التقارير تنتهك القانون الدولي.

كان التلفزيون الإيراني الرسمي قال إن الحرس الثوري اختبر أمس الثلاثاء عدداً من الصواريخ الباليستية في تحدٍّ لقرار اتخذته الأمم المتحدة، ما استدعى تهديداً من الولايات المتحدة برد دبلوماسي.

انتهاك قرار مجلس الأمن

وفي وقت سابق قال مسؤولون أميركيون وفرنسيون إن الاختبار الصاروخي الذي أجرته إيران ينتهك قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2231 الذي يدعو إيران إلى عدم إجراء "أي نشاط" يتعلق بالصواريخ الباليستية القادرة على حمل أسلحة نووية.

ودعا عدد من النواب الجمهوريين إلى فرض مزيد من العقوبات الأميركية رداً على الاختبار، لكن لا توجد خطط فورية لطرح تشريع جديد.

وفي الشهر الماضي وافق مجلس النواب الأميركي على إجراء يقيد قدرة الرئيس باراك أوباما على رفع العقوبات بموجب الاتفاق الجديد، لكن لا توجد خطط لدى مجلس الشيوخ للمضي في إقرار الإجراء الذي من المتوقع أن يعارضه أوباما.

وقال السيناتور الجمهوري بوب كوركر، رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ، إن فريقه يعمل على بديل قد يحظى بالتأييد الكافي لإقراره في مجلس الشيوخ، لكن ذلك يتطلب أيضاً دعم الديمقراطيين.

وأضاف: "نجري مناقشات الآن ونحاول أن نرى أي تشريع يمكن إقراره".

الخبر | الوحدة - أميركا تهدد برد دبلوماسي.. إيران تواصل اختبار الصواريخ بإطلاق باليستييْن شرقي البلاد - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : huffpostarabi ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

إخترنا لك

0 تعليق