اخبار الاقتصاد اليوم السجائر “مفقودة” في السعودية بانتظار مضاعفة أسعارها

0 تعليق 6 ارسل لصديق نسخة للطباعة

6 ملايين مدخن في السعودية بحسب منظمة الصحة العالمية

اختفت السجائر في عدد من متاجر بعض المدن السعودية، وسط تكهنات انتشرت على وسائل التواصل الاجتماعي بأن الحكومة ستفرض زيادة على أسعار التبغ ومواد أخرى مضرة بالصحة.

وبدأ مسلسل إختفاء المنتجات التبغية منذ يوم السبت في جدة وإنتقل الى العاصمة الرياض ومدن أخرى، وذلك مع إنتشار شائعات على مواقع التواصل الاجماعي عن نية الحكومة مضاعفة أسعار السجائر الى 20 ريالا للعلبة الواحدة عقب الاعلان عن رفع الرسوم الجمركية على الدخان من ريالين الى 4 ريالات، وتكهن البعض أن البائعين يخفون مخزون السجائر لديهم لحين إعلان الحكومة عن رفع أسعارها.

ونقلت وسائل إعلام أنّ بعض المحلات في الدمام رفعت سعر علبة السجائر من العلامة التجارية “فيليب موريس” الى 15 ريالا بدلا من السعر السابق البالغ 10 ريالات.

كانت وزارة المالية، قالت في بيان موازنة 2016  إنها تعتزم فرض رسوم إضافية على السلع المضرة مثل التبغ والمشروبات الغازية، لكنها لم تذكر آنذاك تفاصيلا حول موعد تلك الزيادة في الأسعار.

وتسعى السعودية لخفض فاتورة الرعاية الصحية المدعومة من قبل الدولة للمواطنين الذين يسجلون واحدا من أعلى المستويات عالميا لأمراض البدانة والسكري كما تحاول الحكومة زيادة الإيرادات بعد تضرر المالية العامة للبلاد جراء هبوط أسعار النفط.

وكانت الجمارك السعودية قد ضاعفت السبت الرسوم على على جميع أصناف التبغ ومشتقاته من ريالين الى 4 ريالات، وأكدت الجمارك، أن الزيادة التي تمت على التعرفة الجمركية للسجائر، ليست هي الضريبة الانتقائية التي يتوقع فرضها من قبل دول مجلس التعاون الخليجي على التبغ ومنتجاته، وإنما هي الضريبة الاستيفائية المفروضة على تلك الأصناف، والتي يتم المفاضلة فيها بين العدد والوزن، وقد زاد معها سعر الرسم الجمركي على كل علبة سجائر بواقع ريالين، عما كان عليه أو بواقع 200 ريال لكل 1000 سيجارة.

وكان خبر احتمالية رفع أسعار الدخان أثار الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي ما بين مؤيد لفكرة زيادة أسعار الدخان لكي يقل المدخنين في السعودية خصوصاً بأن التدخين في الأماكن العامة يُسبب ضجة لغير المدخنين وبين معارض يرى بأن رفع أسعار الدخان قد يكون سبباً في التأثير على ميزانية الموظفين.
وشهدت بعض مدن المملكة أزمة انقطاع في بيع الدخان بالمحال والبقالات تمهيداً لرفع أسعاره بحسب ما ذكرت مصادر مطلعة.

ويبدو أنّ التوجه الذي لم يعلن رسميا بعد هو لرفع اسعار التبغ فقط في الوقت الحالي فيما المشروبات الغازية لا تزال متوافرة في المحال التجارية من دون أي زيادة في الأسعار.

وأثار خبر احتمالية رفع أسعار الدخان الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي ما بين مؤيد للفكرة لخفض عدد المدخنين وبين مستهجن للموضوع، حيث تم كان وسم “رفع سعر الدخان ب20 ريال” من الأنشط في المملكة مساء السبت على موقع تويتر.

يذكر أن دول مجلس التعاون الخليجي اتفقت في وقت سابق على فرض ضريبة انتقائية على التبغ ومشتقاته بنسبة 100% مماثلة للرسوم الجمركية، وجاء هذا الاتفاق في الاجتماع الـ101 للجنة التعاون المالي والاقتصادي ممثلة بوزراء المالية والاقتصاد بدول المجلس.

6 ملايين مدخن في السعودية

وكانت تقارير منظمة الصحة العالمية كشفت أن أعداد المدخنين في السعودية تتجاوز 6 ملايين شخص، ومن المتوقع أن يصل عددهم إلى 10 ملايين عام 2020، وأن المملكة في المرتبة الرابعة عالميا بسبب استهلاك ما يزيد على 12 مليار ريال كل عام على السجائر.

وأظهرت دراسة حديثة أن التدخين ينتشر في 40% من المجتمع الرجالي و10% من المجتمع النسائي و15% من مجتمع المراهقين، كما أشارت جمعية مكافحة التدخين “نقاء” في منطقة الرياض إلى أن 44% من الأطباء الذكور العاملين مدخنون و17% من الطبيبات مدخنات، كما وصلت نسبة المدخنين بين طلاب المدارس إلى 10% من جملة المدخنين في المملكة.

وينتشر التدخين بنسبة 30% بين طلاب المدارس الذكور بين سن 13 و 15 عاما و9.1% من طالبات المدارس في السن نفسه.

وتبلغ تكلفة استيراد التبغ في السعودية 8 مليارات ريال سنويا، وذكرت إحصائية سعودية حديثة أن عدد المصابين بالسرطان في المملكة نتيجة للتدخين قد تجاوز 10 آلاف مريض، وأن 80% من المصابين بسرطان الرئة هم من المدخنين، و80% من المصابين بسرطان الحنجرة هم كذلك من المدخنين.

وأظهرت دراسة حديثة أجرتها الجمعية الأميركية للسرطان أن ما بين 20% و56% من شباب دول مجلس التعاون الخليجي يعيشون في منازل يوجد بها أشخاص يدخنون.

الخبر | اخبار الاقتصاد اليوم السجائر “مفقودة” في السعودية بانتظار مضاعفة أسعارها - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : CNBC عربية ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

إخترنا لك

0 تعليق